ايران توافق على عقد المفاوضات مع السداسية وترفض مناقشة الملف النووي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57691/

اعلن الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد يوم 10 نوفمبر/تشرين الثاني ان ايران لن تناقش برنامجها النووي مع القوى الكبرى خلال مفاوضات مقبلة مع سداسية الوسطاء الدوليين. وفي السياق ذاته افاد مصدر دبلوماسي اوروبي في بروكسل للصحفيين بأن ايران اقترحت على السداسية عقد جولة جديدة من المفاوضات في مدينة اسطنبول، على ان يتم ذلك يوم 23 نوفمبر/تشرين الثاني او 5 ديسمبر/كانون الاول.

اعلن الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد يوم الاربعاء 10 نوفمبر/تشرين الثاني ان ايران لن تناقش برنامجها النووي مع القوى الكبرى خلال مفاوضات مقبلة مع سداسية الوسطاء الدوليين. وأكد أحمدي نجاد في خطاب القاه اثناء زيارته بلدة قزوين "قلنا مرارا ان حقوقنا (في تطوير البرنامج النووي السلمي) ليست مطروحة للنقاش"، مضيفا ان طهران تنوي العودة الى طاولة المفاوضات لمعالجة القضايا الدولية وللمساعدة في اقرار السلام."

وفي السياق ذاته افاد مصدر دبلوماسي اوروبي في مدينة بروكسل للصحفيين الاربعاء بأن ايران اقترحت على السداسية عقد جولة جديدة من المفاوضات في مدينة اسطنبول، على ان يتم ذلك يوم 23 نوفمبر/تشرين الثاني او 5 ديسمبر/كانون الاول. وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته ان هذه المواعيد جاءت في رسالة بعث بها امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني، كبيرالمفاوضين النوويين الايرانيين سعيد جليلي الى المفوضة العليا للسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي كاترين اشتون المكلفة بتنسيق ملف المفاوضات. واكد الدبلوماسي الاوروبي ان اللجنة السداسية تدرس هذه الاقتراحات وسترد عليها في غضون ايام قليلة مقبلة.

يأتي ذلك بعد ان اعلن وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي يوم 9 نوفمبر/تشرين الثاني في حديث لوكالة أنباء "مهر" الايرانية ان المفاوضات بين ايران واللجنة السداسية قد تستأنف يوم 15 نوفمبر/تشرين الثاني وان هذا الاحتمال يُدرس حاليا. وحسب المعلومات الاولية فقد اكدت تركيا موافقتها على استضافة الجولة الجديدة من المفاوضات المعلقة منذ عام 2009 .

وفي الوقت ذاته تبقى المسائل التى ستطرح للبحث اثناء هذه المفاوضات مجهولة حتى الآن، حيث اكتفت اشتون في تعليقها على الموضوع بقولها ان المشاورات المقبلة ستتطرق الى "القضية النووية ومواضيع اخرى"، في الوقت الذي اعلن فيه المتحدث الرسمي باسم الخارجية الايرانية رامين مهمانبراست ان طهران لا تنوي مناقشة نشاطها النووي مع السداسية.

هذا وكان رئيس الوزراء التركي رجب  طيب أردوغان قال للصحفيين يوم 9 نوفمبر/تشرين الثاني في أنقرة ان الموعد الدقيق لاستئناف المفاوضات بين ايران ولجنة الوسطاء الدوليين السداسية لم يحدد بعد.

والجدير بالذكر ان ايران خرجت من المفاوضات مع سداسية الوسطاء الدوليين (الاعضاء الدائمون العضوية في مجلس الامن الدولي والمانيا) بعد تبني الوكالة الدولية للطاقة الذرية قرار ادانة لطهران بسبب تشييدها ثاني مصنع ايراني لتخصيب اليورانيوم في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2009.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك