إسرائيل ترفض الانتقادات الدولية لاستئنافها بناء المستوطنات في القدس الشرقية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57687/

رفضت إسرائيل الانتقادات الفلسطينية والدولية للمشاريع الاستيطانية التي أعلنت إسرائيل مؤخرا عن عزمها الشروع بها، كما رفضت الدعوات الرامية الى وقف النشاط الاستيطاني في مدينة القدس، وذلك من خلال بيان أصدره مكتب رئيس الحكومة الإٍسرائيلي بنيامين نتانياهو، جاء فيه ان القدس عاصمة إسرائيل، مؤكدا ان عمليات البناء ستتواصل في المدينة، ومشيرا الى انه لا علاقة بين مشاريع التنمية في القدس وعملية السلام.

رفضت إسرائيل الانتقادات الفلسطينية والدولية للمشاريع الاستيطانية التي أعلنت إسرائيل مؤخرا عن عزمها الشروع بها، كما رفضت الدعوات الرامية الى وقف النشاط الاستيطاني في مدينة القدس، وذلك من خلال بيان أصدره مكتب رئيس الحكومة الإٍسرائيلي بنيامين نتانياهو في 9 نوفمبر/تشرين الثاني، جاء فيه ان القدس عاصمة إسرائيل، مؤكدا ان عمليات البناء ستتواصل في المدينة، ومشيرا الى انه لا علاقة بين مشاريع التنمية في القدس وعملية السلام.

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد أصدرت بيانا أعربت فيه عن قلقها الشديد إزاء القرار الإٍسرائيلي بمزوالة النشاط الاستيطاني في القدس الشرقية وبناء أكثر من 1300 وحدة سكنية في المدينة، كما دعت الخارجية الروسية في البيان إسرائيل الى الامتناع عن النشاط الاستيطاني في أراضي الضفة الغربية، بما فيها مدينة القدس الشرقية.

من جانبه اعتبر الرئيس الأمريكي باراك أوباما من إندونيسيا ان القرار الإسرائيلي الأخير "لا يصب في مصلحة السلام"، كما صرح الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية فيليب كروالي ان "واشنطن تشعر بخيبة أمل كبيرة بسبب إعلان إسرائيل عن مخططها الرامي لبناء وحدات سكنية جديدة في القدس"، مشيرا الى انه من شأن هذه الخطوة ان "تعود بنتائج عكسية على جهودنا الرامية الى استئناف الحوار المباشر بين الطرفين".

أما الإتحاد الأوروبي فقد دعا إسرائيل في بيان له الى التراجع عن هذه الخطوة.

المصدر: "روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية