دبلوماسي إيراني: الضغط والتهديد لن ينفع مع إيران

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576804/

صرح نائب وزير الخارجية الإيراني لشؤون آسيا والمحيط (اوقيانيا) عباس عراقجي أن "ممارسة الضغوط ولغة التهديد لن تثني الشعب الإيراني عن مواصلة مسيرته وستجعله أكثر عزما وثباتا".

صرح نائب وزير الخارجية الإيراني لشؤون آسيا والحيط (أوقيانيا) عباس عراقجي أن "ممارسة الضغوط ولغة التهديد لن تثني الشعب الإيراني عن مواصلة مسيرته وستجعله أكثر عزما وثباتا".

ونقلت وكالة الأنباء "إرنا" الإيرانية عنه يوم 23 يناير/كانون الثاني قوله إنه "من المؤسف أن بعض الدول تعتبر أن العقوبات هي الحل للملف النووي الإيراني"، مشيرا إلى أن العقوبات في واقع الأمر "تحولت إلی جزء من المشكلة".

وواصل: "إن الاستمرار على هذا النهج سيؤدي إلی إيجاد عراقيل تحول دون تسوية الموضوع بشكل نهائي".

وأكد الدبلوماسي الإيراني أن "إيران لن تتخلى قيد أنملة عن حقوقها المنصوص عليها فی معاهدة حظر الانتشار النووی" وقال: "إذا حضر الجانب الآخر إلی المحادثات بنية حسنة فإن الطريق مفتوح للتوصل إلی حل".

وأضاف: "إن العقوبات فشلت عمليا ولا جدوى من ورائها... إن هذا الوضع كان وسيبقى بهذا الشكل".

وأشار إلى أن العقوبات لن تؤدي إلا إلى "تعقيد المشاكل"، مضيفا: "لقد ثبت بعد انتصار الثورة الإسلامية، خاصة خلال السنوات الأخيرة بأن لغة الضغوط والتهديد لا جدوى منها وأن الحكومة والشعب الإيراني يعملان باستمرار وبعزم راسخ على تحويل الضغوط إلى مزيد من الفرص".

وأكد أن "العقوبات ستضر أكثر بفارضيها لأن شركات وتجار هذه الدول سيحرمون من أسواق إيران، أما جمهورية إيران الإسلامية فتسد احتياجاتها بوسائل أخرى".

وقال: "إذا نفذت الدول الأوروبية السياسات الأمريكية، فهذا يرتبط بسياستها هي نفسها، إلا أن إيران لن تغير من سياساتها الحكيمة والمبنية علی المنطق إزاء العقوبات".