بوتين: هناك محاولات لتدمير روسيا بنفس الطرق التي دمر بها الاتحاد السوفيتي

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576724/

كتب رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين في مقالة له تم نشرها في صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" يوم الاثنين 23 يناير/كانون الثاني، ان  هناك محاولات في الوقت الراهن لتدمير روسيا بنفس الطرق التي دمر بها الاتحاد السوفيتي في حينه.

كتب رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين في مقالة له تم نشرها في صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" يوم الاثنين 23 يناير/كانون الثاني، ان هناك محاولات في الوقت الراهن  لتدمير روسيا بنفس الطرق التي دمر بها الاتحاد السوفيتي في حينه.

واشار بوتين في مقالته الى ان محور الحضارة الروسية الفريدة هو الشعب الروسي والثقافة الروسية، مضيفا ان "مختلف المستفزين وخصومنا سيبذلون كل ما في وسعهم من اجل ازالة هذا المحور، متسترين باحاديث مزورة في صميمها حول حق الروس في تقرير مصيرهم و"الصفاء العرقي" وضرورة "اتمام قضية عام 1991 وانجاز تدمير الامبراطورية التي تعيش على حساب الشعب الروسي". ويهدف ذلك  يتم في نهاية المطاف اجبار المواطنين على تدمير وطنهم بايديهم". واعرب بوتين عن قناعته بان المحاولات للتبشير بافكار قيام دولة روسية وحيدة القومية تتناقض مع تاريخ البلاد الذي يعود الى آلاف السنين.

وورد في المقالة: "عندما يبدأون بالصراخ "لنوقف دعم القوقاز" لا بد ان نتوقع بعد ذلك النداء الى وقف دعم سيبيريا والشرق الاقصى ومنطقة الاورال وحوض الفولغا ومقاطعة موسكو والى آخر ذلك. هذه هي الطرق التي استخدمها هؤلاء من دفعوا بالاتحاد السوفيتي نحو الانهيار".

واكد رئيس الوزراء ان "مشاكلنا القومية والمشاكل في مجال الهجرة لها صلة مباشرة بانهيار الاتحاد السوفيتي". واضاف انه "مع تفكك البلاد صرنا على حافة الحرب الاهلية، وفي بعض المناطق التي نعرفها تم تعدي هذا الحد، وكانت تلك الحروب على اساس قومي بالذات. وبفضل جهود جبارة وبضحايا كبيرة تسنى لنا اخماد هذه البؤر. وبالطبع لا يعني ذلك ان القضية زالت من الوجود".

وتجدر الاشارة الى ان هذه المقالة الثانية لرئيس الوزراء الروسي المرشح لانتخابات الرئاسة التي ستجري في روسيا هذا العام. ونشر هاتين المقالتين هو جزء من الحملة الانتخابية لفلاديمير بوتين.

المصدر: وكالة "نوفوستي"

نود ان نلفت انتباه حضراتكم الى انه من الممكن قراءة النص الكامل للمقالة في موقعنا

خبير روسي: المسألة الوطنية كانت أحد أسباب تفكك الاتحاد السوفيتي وما زالت ملحة لروسيا

وقال سيرغي نيبرينتشين المستشرق والمدير العام للوكالة الإعلامية "الغرفة التجارية الصناعية - اينفورم" إن روسيا على خلاف الدول الأوروبية العديدة تكونت منذ البداية كدولة متعددة القوميات، وقد لعب الشعب الروسي دورا كبيرا في هذه العملية. وقال الخبير الروسي إن تفكك الاتحاد السوفيتي كان ناتجا عن سوء التعامل مع المسألة الوطنية في البلاد، ولذلك يتحدث رئيس الوزراء الروسي أن هذه القضية ملحة للبلاد ويجب ضبطها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة