هآرتس تشير الى لقاء بين ضباط الـ "شباك" ومسؤولين في حماس والجهاد الإسلامي بالضفة الغربية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57670/

ذكرت صجيفة "هآرتس" في عددها الصادر اليوم 9 نوفمبر/تشرين الثاني ان مصدرا في السلطة الفلسطينية افاد بأن ضباطا في المخابرات الإسرائيلية "شاباك"، التقوا قبل 10 أيام بمسؤولين كبار في حركتي حماس والجهاد الإسلامي في مدينة جنين.

ذكرت صجيفة "هآرتس" في عددها الصادر اليوم 9 نوفمبر/تشرين الثاني ان مصدرا في السلطة الفلسطينية افاد بأن ضباطا  في المخابرات الإسرائيلية "شاباك"، التقوا قبل 10 أيام بمسؤولين كبار في حركتي حماس والجهاد الإسلامي في مدينة جنين ، مشيرة الى ان هؤلاء  المسؤولين هم وصفي كبها الوزير السابق لشؤون الأسرى في الحكومة المقالة، وعدنان خضر وهو أحد كوادر الجهاد الإسلامي، بالإضافة الى المحامي فاضل بشناق من الجهاد الإسلامي ايضا،الناشط في الدفاع عن قضايا الأسرى، كما حضر اللقاء أسير سابق يدعى غسان زريدي.
 ونقلت الصحيفة عن المصدر الفلسطيني ان الضباط الإسرائيليين زاروا الناشطين الفلسطينيين في بيوتهم، مؤكدين انهم لا يخططون لاعتقال أحد بل يريدون "شرب فنجان قهوة"، وتناول بعض الأمور معهم.
وأشارت الصحيفة الى ان الحوار بين الجانبين تناول أفق المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين، كما تطرق الجانبان الى موقف كل من حماس والجهاد الإسلامي منها في حال توصل الفلسطينيون والإسرائيليون الى اتفاق.
من جانب اخر  عبّر عدد من قادة الجهاد الإسلامي عن دهشته إزاء الأنباء التي نشرتها "هآرتس"، اذ أكد وصفي كبها ان هذا التواصل بين الطرفين كان بسبب مداهمات قامت بها وحدة إسرائيلية، أثارت الرعب في نفوس أطفالهم ، كما ذكرت ذلك وكالة "معا" الفلسطينية للأنباء.
وأضاف كبها ان الإسرائيليين حققوا معه حول حماس ووضعها في الوقت الراهن.
من جهته أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي عدنان خضر لـ "معا" اقتحام منزله أيضا، وان الضابط الذي كان يترأس الوحدة العسكرية الاسرائيلية التي اقتحمت منزله كما أفاد، حاول ان يناقش معه أمورا تتعلق بالأوضاع السياسية والأمنية، إلا انه رفض النقاش المطروح بقوله انه "فرآن صغير"، وليست له علاقة بهذه الأمور، مضيفا ان "زيارتهم المزعومة مرفوضة لأن بيننا وبينهم دماء وآهات، وان موضوع المفاوضات معنا شيء لن يكون أبدا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية