البنك الدولي متشائم من نمو الاقتصاد العالمي في 2012

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576688/

جاء تقرير البنك الدولي الجديد حول آفاق نمو الاقتصاد العالمي في عام 2012 متشائماً على نحو أشد مما عهد سابقاً برأي عدد من المراقبين. فقد عدل البنك توقعاته السابقة لبلدان مختلفة من العالم ومنها روسيا باتجاه الخفض.

جاء تقرير البنك الدولي الجديد حول آفاق نمو الاقتصاد العالمي في عام 2012 متشائماً على نحو أشد مما عهد سابقاً برأي عدد من المراقبين. فقد عدل البنك توقعاته السابقة لبلدان مختلفة من العالم ومنها روسيا باتجاه الخفض.

ورأى البنك الدولي ان اقتصاد العالم سينمو بنسبة 2.5 % فيما شكل التوقع السابق 3.6 %. اما اقتصادات البلدان المتطورة فسيتباطأ نموها ولن تزيد نسبة النمو فيها عن 1.4 %، والبلدان النامية ستقل نسبة نموها عن 5.5 % .

أما روسيا فقد توقع البنك تباطؤ نموها الاقتصادي إلى نسبة 3.5 %، مقارنة بـ4.2 % العام الماضي،

 وذلك بتأثير أزمة منطقة اليورو التي ستنسى مذاق النمو هذا العام، فقد توقع البنك انكماش اقتصادها بالثلث بالمئة العام الراهن.

غير أن هناك من لا يتفق مع هذه الرؤية إلى الاقتصاد الروسي ويعتقد أن توقع بقاء أسعار النفط على مستويات مرتفعة هذا العام سيدعم وتائر النمو في روسيا. أصحاب وجهة النظر هذه لا يبنون رؤيتهم على سعر النفط وحده. وفي السياق ذاته، اعرب جاكوب نيل كبير اقتصاديي مصرف "مورغان ستانلي" في روسيا عن اعتقاده انه بعد الانتخابات الرئاسية الروسية "سنرى تعافياً فيما يتعلق بقدوم الاستثمارات إلى روسيا"، مما سيسهم بدوره في تسريع وتيرة النمو عن مستويات العام الماضي ليبلغ نسبة 5 %.

من جهة أخرى، فاستعصاء أزمة منطقة اليورو المزمن يمثل أبرز خطر على الاقتصاد العالمي، وقد يطيح به إلى وضع شبيه بأحوال عامي 2008 و2009 . وإذا ما تجسدت هذه المخاوف، يبدو البنك محقاً في قوله ان أحدا لن ينجو من تداعيات هذه الازمة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

توتير RTarabic