لافروف يؤكد على ضرورة استئناف المفاوضات خلال لقائه عباس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576583/

التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم 20 يناير/كانون الثاني وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مقر الضيافة التابع للوزارة في موسكو.

التقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم 20 يناير/كانون الثاني وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مقر الضيافة التابع للوزارة بموسكو.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية الروسية صدر في اعقاب اللقاء ان "سيرغي لافروف شدد على ثبات دعم روسيا لحق الشعب الفلسطيني في اقامة دولة مستقلة قادرة على الاستمرار، تعيش بسلام وامن وحسن الجوار مع اسرائيل".

واشير في البيان الى ان "روسيا، سوية مع الاطراف الاخرى في رباعي الوسطاء الدوليين والجهات المعنية، ستساعدة على احياء عملية التفاوض الفلسطينية الاسرائيلية وتهيئة الظروف المطلوبة لذلك".

واكد لافروف انه "من الاهمية بمكان ان تمتنع اسرائيل والسلطة الوطنية الفلسطينية عن الخطوات احادية الجانب، تحسم نتيجة المفاوضات. وما يتسم باهمية خاصة في هذا السياق هو ضرورة وقف النشاط الاستيطاني الاسرائيلي في الاراضي الفلسطينية المحتلة".

وجرى خلال المباحثات التأكيد على ان "تنشيط الجهود لاستئناف عملية التفاوض الفلسطينية الاسرائيلية يعتبر عاملا هاما لاستقرار الوضع في المنطقة".

وذكرت الخارجية الروسية في بيانها ان "الرئيس الفلسطيني محمود عباس تحدث عن آفاق التوصل الى المصالحة الفلسطينية على قاعدة منظمة التحرير الفلسطينية ومبادرة السلام العربية في ضوء الاتصالات الاخيرة بين قيادات الفصائل الفلسطينية بالقاهرة".

كما تطرق الطرفان خلال المباحثات الى التغيرات الاجتماعية السياسية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا، بما في ذلك من ناحية تأثيرها المحتمل على تسوية النزاع العربي الاسرائيلي.

وخلال مناقشة الوضع في سورية اعرب الجانبان عن "التأييد لمواصلة بعثة مراقبي جامعة الدول العربية عملها في البلاد، والتي قد يتسنى بفضل جهودها وقف العنف، مهما كان مصدره، واطلاق حوار وطني واسع".

وخلال بحث المسائل العملية للعلاقات الروسية الفلسطينية "تم تأكيد الاهتمام المشترك بتفعيل الحوار السياسي وتوسيع التعاون المتبادل المنفعة في مختلف المجالات".

والجدير بالذكر ان الرئيس عباس سيلتقي اليوم نظيره الروسي دميتري مدفيديف.