جهاز الأمن النرويجي: الإسلام الراديكالي ما زال يشكل أكبر تهديد إرهابي للنرويج

أخبار العالم

جهاز الأمن النرويجي: الإسلام الراديكالي ما زال يشكل أكبر تهديد إرهابي للنرويج
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576399/

اكد جهاز الأمن النرويجي يوم الثلاثاء 17 يناير/كانون الثاني ان الإسلام الراديكالي ما زال يشكل أكبر تهديد إرهابي للنرويج، واشار الى زيادة عدد الارهابيين الذين يعملون بشكل منفرد.

اكد جهاز الأمن النرويجي يوم الثلاثاء 17 يناير/كانون الثاني ان الإسلام الراديكالي ما زال يشكل أكبر تهديد إرهابي للنرويج، واشار الى زيادة عدد الارهابيين الذين يعملون بشكل منفرد بعد احداث يوليو/تموز الماضي عندما شن المتطرف اليميني النرويجي أندرس بريفيك هجوما مزدوجا أسفر عن مقتل 77 شخصا.

ولاحظ  جهاز الأمن النرويجي زيادة أنشطة العناصر الاسلامية الراديكالية  عبر شبكة الانترنت ، اضافة الى تصاعد موجة الفكر المتطرف داخل البلاد.

وفي ذات الوقت اشار جهاز الأمن النرويجي الى تراجع تهديد الجماعات اليمينية المنظمة وزيادة خطر الارهابيين الذين يعملون بشكل منفرد.

ويعتقد جهاز الأمن النرويجي ان هجمات مثل هجوم أندرس بريفيك يمكن ان "تلهم" ارهابيين اخرين وتدفعهم الى ارتكاب جرائم مماثلة في المستقبل.

يذكر ان الهجوم المزدوج الذي ارتكبه اندرس بريفيك في النرويج في 22 يوليو/تموز من العام الماضي ادى الى مقتل 77 شخصا واصابة أكثر من 150 آخرين.

ويخضع بريفيك للحجز الانفرادي في سجن "إيلا" شديد الحراسة، القريب من أوسلو، والذي كان مركزاً لاحتجاز السجناء النازيين خلال الحرب العالمية الثانية.

صفحة أر تي على اليوتيوب