وزير يمني: الاضطرابات قد تؤجل موعد الانتخابات الرئاسية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576356/

قال وزير الخارجية اليمني ابوبكر القربي ان استمرار الاضطرابات في اليمن ربما سيؤدي إلى صعوبة اجراء الانتخابات الرئاسة في موعدها المقرر في 21 فبراير/شباط القادم.

قال وزير الخارجية اليمني ابوبكر القربي ان استمرار الاضطرابات في اليمن ربما سيؤدي إلى صعوبة اجراء الانتخابات الرئاسة في موعدها المقرر في 21 فبراير/شباط القادم.

وأضاف القربي في مقابلة بثتها قناة "العربية" يوم 17 يناير/كانون الثاني "انا من الاشخاص أتمنى ان الامر (الانتخابات) يجري في الميعاد المحدد".

وتابع قوله "لكن للاسف توجد بعض الاخطار المتعلقة بالامن.. ولو ما في تحقيقات لهذه الامور سيكون من الصعب اجراء الانتخابات يوم 21 فبراير".

وتشهد اليمن اشتباكات مسلحة في عدد من المناطق المتفرقة من البلاد.

وقال المحلل السياسي محمد الغباري الثلاثاء 17 يناير/كانون الثاني في حديث لقناة "روسيا اليوم" إن وزير الخارجية وغيره من المسؤولين اليمنيين لا يمتلكون حق الحديث عن امكانية تأجيل الإنتخابات الرئاسية داعيا إلى ضرورة إجرائها في موعدها.

ولفت محمد الغباري إلى أن مبعوث الأمم المتحدة أكد بالأمس أنه لا مجال للربط بين إقرار ترشيح عبد ربه منصور هادي مرشحا وحيدا للإنتخابات الرئاسية المقررة الشهر القادم وبين إقرار قانون الحصانة لعلي عبد الله صالح.

أما بخصوص دخول عناصر القاعدة إلى مدينة رداع والسيطرة عليها دون أي مقاومة من قبل الجيش و الأجهزة الأمنية، أشار الغبار إلى إمكانية وجود تواطأ، وأكد وجود أطراف إقليمية تريد تصفية حساباتها على الساحة اليمنية مشيرا إلى الوجود الإيراني والنفوذ السعودي في اليمن.

ووصف المشهد في اليمن بالقاتم وقال إن الأمل معقودا على الإرادة الإقليمية وبالتحديد الخليجية والدولية حتى لا ينهار اليمن.