ساركوزي يدعو الى عدم اضاعة الوقت لتحقيق الاصلاحات لتجاوز ازمة اليورو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576337/

اجرى الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مباحثات مع رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي خلال لقائهما بالعاصمة الاسبانية مدريد، تصدر مواضيع المناقشة خلالها الوضع المالي في دول الاتحاد الاوروبي والاجراءات الضرورية لتجاوز الازمة.

اجرى الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مباحثات مع رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي خلال لقائهما بالعاصمة الاسبانية مدريد الذي عقد يوم الاثنين 16 يناير/كانون الثاني، تصدر مواضيع المناقشة خلالها الوضع المالي في دول الاتحاد الاوروبي والاجراءات الضرورية لتجاوز الازمة.

ودعا الرئيس الفرنسي الى "عدم اضاعة الوقت والبدء بتحقيق الاصلاحات اللازمة لتجاوز الازمة الاقتصادية غير المسبوقة التي تشهدها اوروبا". وقال انه "يجب ان تركز الدول الاوروبية جهودها على تقليص عجز الميزانية وزيادة قدرة اقتصادات الدول على التنافس".

كما دعا ساكوزي الى ضبط النفس ازاء قرارات مختلف الوكالات للتصنيف الائتماني، علما بان وكالة "ستاندرد اند بورز" خفضت تصنيف فرنسا من درجة "AAA" العليا الى "AA +" يوم الجمعة الماضي.

من جانبه قلل ماريانو راخوي من أهمية قيام "ستاندرد اند بورز" بخفض تصنيف اسبانيا وعدد من الدول الاوروبية الاخرى، مشيرا الى انه مع ذلك "سيراقب باهتمام مؤشرات التنمية الاقتصادية.

وايد رئيس الحكومة الاسباني اقتراح الرئيس الفرنسي بفرض ضريبة خاصة على المعاملات المالية. واكد ان الحكومة الاسبانية لا تنوي زيادة ضريبة فائض القيمة، لكنه اضاف انه مع ذلك لا يمكن استبعاد هذا الاحتمال.

وتجدر الاشارة الى ان هذا هو اول لقاء مع رئيس دولة اجنبية لماريانو راخوي الذي تولى رئاسة الحكومة الاسبانية في الشهر الماضي بعد ان فاز حزبه في الانتخابات البرلمانية التي جرت يوم 20 نوفمبر/تشرين الثاني.

وفي وقت سابق من هذا اليوم التقى ساركوزي مع العاهل الاسباني الملك خوان كارلوس الاول. وتم خلال اللقاء تقليد الرئيس الفرنسي وسام "الصوف الذهبي"، أعلى وسام في اسبانيا، تقديرا لمساهمة ساركوزي في "تعزيز التعاون بين اسبانيا وفرنسا في مجال مكافحة الارهاب".

المصدر: "ايتار - تاس"

صفحة أر تي على اليوتيوب