فرار المئات من سجن مدينة رداع اليمنية بعد سيطرة المتشددين عليها

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576313/

اكدت وسائل اعلامية الاثنين 16 يناير/كانون الثاني فرار المئات من السجن المركزي في مدينة رداع اليمنية بعد اقتحامها والسيطرة عليها من قبل متشددي تنظيم "القاعدة في جزيرة العرب".

 

اكدت وسائل اعلامية يوم الاثنين 16 يناير/كانون الثاني فرار المئات من السجن المركزي في مدينة رداع اليمنية بعد اقتحامها والسيطرة عليها من قبل متشددي تنظيم "القاعدة في جزيرة العرب"، مشيرة الى ان عددهم يتراوح ما بين 250 و400 شخص.

ونقلت بعض الوكالات عن سكان المدينة الواقعة في محافظة البيضاء على بعد 170 كيلومترا جنوب شرقي العاصمة صنعاء قولهم ان متشددين اسلاميين رفعوا راياتهم على المباني في رداع وتعهدوا بالولاء لايمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة الجديد بعد ان تمكنوا من احكام السيطرة على المدينة.

وقال السكان ان المتشددين الذين اجتاحوا البلدة التي يقطنها 60 ألف نسمة ليل السبت على الاحد قتلوا اثنين من الجنود على الاقل وسيطروا على السجن المركزي وعلى خمس عربات للشرطة وطوقوا المباني الحكومية مقتحمين بعضها.

ونقلت وكالة "رويترز" عن أحد السكان قوله عبر الهاتف: "رفعت القاعدة رايتها على القلعة وانتشر اعضاؤها في أحياء البلدة بعد ان تعهدوا بالولاء لايمن الظواهري خلال صلاة العشاء" أمس الاحد.

وقال مصدر في الشرطة وشهود ان المسلحين الذين كان يقودهم طارق الذهب، الذي سلمته سورية الى اليمن مؤخرا بعد اعتقاله لدى محاولته التسلل الى العراق، لم يجدوا مقاومة تذكر من القوة الصغيرة للشرطة الحكومية المتمركزة في البلدة وانهم أعلنوا طارق الذهب أميرا لرداع.

والذهب هو صهر رجل دين يمني امريكي المولد على صلة بالقاعدة قتل في غارة جوية العام الماضي.

هذا ويناشد سكان المدينة السلطات اليمنية لارسال قوات لانقاذهم وفك الحصار عنهم الا انه لم يصدر الى الآن اية تعليمات او تصريحات رسمية بهذا الشأن.

المصدر: وكالات