دوقة بريطانية مهدة بالسجن في تركيا بسبب فيلم عن أطفال ملجأ

متفرقات

دوقة بريطانية مهدة بالسجن في تركيا بسبب فيلم عن أطفال ملجأ
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576269/

دوقة يورك سارة فيرغوسن، طليقة الأمير اندرو الإبن الثاني لملكة بريطانيا مهددة في تركيا بالسجن لمدة 22 عاماً ونصف العام لالتقاطها تسجيل فيديو يظهر فيه أطفال معاقون يتعرضون لمعاملة سيئة. وقد عُرض ها التسجيل في إطار فيلم تسجيلي اعتبر مسؤولون أتراك انه تم اختيار توقيت عرضه ليشوه صورة تركيا الساعية لدخول الاتحاد الأوروبي.

أعلنت تركيا ان دوقة يورك سارة فيرغوسن، طليقة الأمير اندرو الإبن الثاني لملكة بريطانيا مهددة في تركيا بالسجن لمدة 22 عاماً ونصف العام، لمخالفتها القوانين المحلية في ملجأ لرعاية أطفال معاقين جسديا أو ذهنياً تخلى عنهم أولياء أمورهم ويضم أكثر 700 طفلاً، حيث رصدت تسجيل فيديو بدون إذن مسبق من إدارته.

وتصنف القوانين التركية تصرف فيرغوسن على انه "انتهاك للحريات الخاصة". هذا ولم تحدد حتى الآن موعد الجلسة للبت بالقضية.

يُذكر ان سارة فيرغوسن عملت كمراسل معتمد أو حر لصالح عدد من وسائل الإعلام البريطانية والأمريكية. وكانت الدوقة - المراسل (52) عاماً قد توجهت وابنتها جين البالغة من العمر 21 عامأً الى تركيا قبل 4 أعوام في رحلة عمل ونجحت بإخفاء مظهرها كي لا يتعرف عليها أحد ودخلت متنكرة الى الملجأ وصورت لقطات محددة، بثها التلفزيون البريطاني في فيلم يحمل عنوان "الدوقة وبناتها .. المهمة السرية" حينها صورت الفيديو حيث ظهر أطفال معاقون يعانون سوء المعاملة. وكان أحد هؤلاء طفل يحبو جاهداً لالتقاط أي من أشعة الشمس التي يقول انه محروم منها لمنعه من الخروج الى ساحة الملجأ.

وقد بدت في الفيلم ابنة الدوقة البريطانية المثيرة للجدل وهي تبكي معبرة عن استيائها الشديد إزاء ما يتعرض له أطفال الملجأ، معربة عن صدمتها وغضبها مما تراه.

من جانبها اعتبرت وزيرة المرأة والأسرة التركية نعمت تشوبوكتشو ان عرض الفيلم في هذا الوقت تحديداً يرمي الى تشويه صورة تركيا وتعطيل محاولتها للدخول الى الاتحاد الأوروبي، بعد ان تقدمت أنقرة بهذا الطلب مؤخرأً.

أما دوقة يورك سارة فيرغسون قفد أكدت ان الفيلم لا يتضمن إشارات سياسية وانه أنتج وعرض لدوافع إنسانية بحتة.

المصدر "ريا نوفوستي" و"إيلاف"

أفلام وثائقية