قائد البحرية الإيرانية: قوة إيران لا تمثل تهديدا لدول الجوار

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576236/

أكد قائد البحرية الإيرانية الأميرال حبيب الله سياري أن قوة إيران لا تمثل تهديدا لدول جوارها، نافيا ما تناقلته وسائل الإعلام الغربية عن أن هدف مناوراتها الأخيرة في مضيق هرمز هو الاستعداد لإغلاقه.

أكد قائد البحرية الإيرانية الأميرال حبيب الله سياري أن قوة إيران لا تمثل تهديدا لدول جوارها، نافيا ما تناقلته وسائل الإعلام الغربية عن أن هدف مناوراتها الأخيرة في مضيق هرمز هو الاستعداد لإغلاقه.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا" يوم 15 يناير/كانون الثاني عنه قوله: "إنهم يحاولون إظهار قوة إيران علی أنها مصدر تهديد لدول المنطقه، فی حين أن ذلك يتعارض مع الواقع وأن دول الجوار تعي ذلك جيدا".

وأضاف المسؤول الايراني: "إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية بقدراتها كانت دائما وما زالت مهيمنة ومسيطرة علی مضيق هرمز الاستراتيجي".

واردف: "يجب أن نكون يقظين وألا نسمح للاستكبار العالمي (الولايات المتحدة وحلفائها الغربيون) والكيان الصهيوني المرفوضين فی المنطقة أن يثيرا الأزمات في هذه المنطقة الحساسة"، لافتا إلى أن "الاستكبار العالمي والكيان الصهيوني ينتهجان سياسة تخويف دول المنطقه من إيران".

وشدد الأميرال على أن إيران "وبغض النظر عن الدعايات المغرضة ضد برامجها الدفاعية، تواصل بقوه نشاطاتها وتواجدها الدائم فی المنطقة".

وصرح سياري أن طهران مستعدة "لإجراء مناورات مشتركة مع الدول الصديقة والجوار وقال :"إن الرساله التی توجهها إيران لدول الجوار هي رسالة سلام ومودة".

محلل إيراني: كل العالم يعرف أن إيران ليست لها نوايا عسكرية

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" شدد الكاتب والمحلل السياسي الإيراني محمد صادق الحسيني على أن برنامج إيران النووي ليس له طابع عسكري وأن "كل العالم يعرف أن إيران ليست لها نوايا عسكرية"، الأمر الذي أثبتته "أكثر من 4000 زيارة للمفتشين الدوليين، بالرغم من أنهم يتجسسون ويجمعون المعلومات حول علمائنا النوويين ويسربونها للكيان الصهيوني"، على حد قوله.

محلل إيراني: إيران لا تريد إغلاق مضيق هرمز لكنها ستفعل ذلك إذا اضطرت

وفي حديث من طهران نفى الكاتب والمحلل السياسي محمد شمص أن تكون لطهران نية إغلاق مضيق هرمز حاليا، لكنه أشار إلى أن إيران، إذا اضطرت، ستفعل ذلك. وقال إن الصواريخ الإيرانية في حال وقوع المواجهة العسكرية في المنطقة ستطال القواعد الأمريكية في دول الخليج العربية. وشدد المحلل على أن طهران لا تريد الحرب مع جيرانها العرب، إلا أن الآخرين "لا يقابلونها بمثل هذه النوايا الحسنة، فمجرد إعلانها عن زيادة صادراتها النفطية هو مشاركة في تحضير الحرب ضد إيران".

محلل سياسي: الخطاب التصعيدي لإيران هدفه تخفيض حدة مشاكلها الداخلية

وفي حديث من واشنطن أعرب المحلل السياسي منير الماوري عن اعتقاده بأن الخطاب التصعيدي لإيران هو جزء من تكتيكها لبحث العدو الخارجي بهدف تخفيض حدة مشاكلها الداخلية. وقال إن "النظام في إيران سيتغير من الداخل"، مضيفا أن "إيران تواجه ثورة داخلية مكتومة".

  

 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الانتخابات الرئاسية الفرنسية