طوكيو لم تتخذ بعد قرارا إزاء تقليص مشترياتها من النفط الايراني

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576087/

أعلن وزير خارجية اليابان كويتشيرو غيمبا يوم الجمعة 13 يناير/كانون الثاني ان طوكيو لم تتخذ بعد قرارا إزاء تقليص مشترياتها من النفط الإيراني. من جانب آخر، كرر وزير المالية الياباني جون أزومي انه ليس هناك غموض بشأن سياسة الحكومة من دعم العقوبات الامريكية ضد إيران.

أعلن وزير خارجية اليابان كويتشيرو غيمبا يوم الجمعة 13 يناير/كانون الثاني ان طوكيو لم تتخذ بعد قرارا إزاء تقليص مشترياتها من النفط الإيراني. من جانب آخر، كرر وزير المالية الياباني جون أزومي انه ليس هناك غموض بشأن سياسة الحكومة من دعم العقوبات الامريكية ضد إيران.

ووصف غيمبا تصريحات وزير المالية الذي أعلن يوم الخميس الماضي عن نية اليابان تقليص مشترياتها من النفط الإيراني قريبا، بانها مجرد "تنبؤ".

وفي الوقت نفسه دعا وزير الخارجية الياباني الى فرض عقوبات فعالة على طهران. لكنه أعاد الى الأذهان ان اليابان تحصل على 10% من النفط المستهلك في البلاد من إيران، كما حذر من ان زعزعة الاستقرار في سوق النفط العالمي قد تلحق الضرر بالإقتصاد العالمي. ولفت غيمبا الانتباه الى ان ارتفاع أسعار النفط العالمية سيصب في مصالح إيران، ما سيؤدي  بدوره الى "نتائج عكسرية".

من جانب آخر قال وزير المالية الياباني جون أزومي في مؤتمر صحفي مع وزير الخزانة الامريكي تيموثي غايتنر يوم الجمعة انه ليس هناك غموض بشأن سياسة الحكومة اليابانية من خفض واردات النفط الإيراني دعما للعقوبات الامريكية على ايران، نافيا ما قاله كبير أمناء مجلس الوزراء عن أن اليابان غير ملتزمة باتخاذ مثل هذه الخطوات.

وسبق أن اكد أزومي على تصريحاته يوم الخميس بان اليابان ستتخذ خطوات ملموسة لخفض واردات النفط من ايران دعما للجهود الأمريكية الهادفة الى تشديد الضغوط على إيران.

وبعد بضع ساعات من تصريحات أزومي الأولى التي جاءت يوم الخميس،  قال أوسامو فوجيمورا كبير أمناء مجلس الوزراء للصحفيين ان تقليص مشتريات النفط الإيراني واحد فقط من خيارات عديدة للتعامل مع الامر.

هذا وسافر غايتنر الى الصين واليابان هذا الاسبوع لبحث وضع الاقتصاد العالمي والسعي للتعاون في فرض عقوبات أكثر صرامة على ايران.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون