طالبان تؤكد استعدادها للتفاوض حول وقف العمليات القتالية في أفغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576028/

أكدت حركة طالبان الافغانية يوم الخميس 12 يناير/كانون الثاني على استعدادها لإجراء مفاوضات حول وقف العمليات القتالية في أفغانستان. وفي الوقت نفسه أكدت طالبان على مواصلة "الجهاد" ورفضها الاعتراف بـ"حكومة الدمى" بقيادة الرئيس الأفغاني حامد كرزاي.

أكدت حركة طالبان الافغانية يوم الخميس 12 يناير/كانون الثاني على استعدادها لإجراء مفاوضات حول وقف العمليات القتالية في أفغانستان. وفي الوقت نفسه أكدت طالبان على مواصلة "الجهاد" ورفضها الاعتراف بـ"حكومة الدمى" بقيادة الرئيس الأفغاني حامد كرزاي.

وقال ذبيح الله مجاهد في بيان نشرته طالبان: " كثفنا جهودنا السياسية من أجل التوصل الى التفاهم مع المجتمع الدولي وتسوية الوضع الحالي"، وهذا بهدف احلال السلام والاستقرار في افغانستان.

وابدت حركة طالبان مؤخرا استعدادها في ظل شروط معينة لفتح مكتب سياسي لها خارج افغانستان لاجراء مفاوضات سلام، في خطوة اعتبرها المراقبون تاريخية من جانب الحركة المتمردة التي تخوض منذ نهاية 2001 حربا ضد القوات الأجنبية التي اجتاحت أفغانستان وإدارة كابول التي يترأسها الرئيس حامد كرزاي.

لكن طالبات حذرت في البيان الذي تلقت وكالة "فرانس برس" نسخة منه، من ان انخراطها في الجهود السياسية لا يعني وقف الجهاد.

وجاء في البيان الصادر باللغة البشتونية ان طالبان "تخوض بالتوافق مع مطالب الامة، الجهاد منذ عقد ونصف العقد من اجل إقامة حكومة اسلامية".

وتابعت قائلة ان "ذلك لا يعني التخلي عن الجهاد او القبول بدستور ادارة كابول" التي نعتها بـ"الدمية" في النص الانجليزي للبيان الذي نشر على موقع طالبان الرسمي على الانترنت "صوت الجهاد".

وتجدر الإشارة الى ان قبول طالبان بالدستور الافغاني هو شرط اساسي تطرحه الولايات المتحدة من اجل المضي في اي مفاوضات سلام، الى جانب التخلي عن العنف.

صحيفة: الولايات المتحدة لن تبدأ مفاوضات مع طالبان دون موافقة كرزاي

نقلت صحيفة "واشنطن بوست" يوم الخميس عن مسؤولين في الإدارة الأمريكية، طلبوا عدن الكشف عن أسمائهم، ان الولايات المتحدة لن تبدأ المفاوضات مع حركة طالبان حول تسوية الوضع في أفغانستان قبل أن يوافق على ذلك الرئيس الأفغاني حامد كرزاي.

ونقلت الصحيفة عن المسؤولين قولهم: "إذا قال كرزاي (للإدارة الأمريكية) ان نمضي قدما الى الأمام، فاننا سنستأنف المفاوضات. من جانبها تفضل طالبان إجراء مفاوضات مع الولايات المتحدة بدلا من ان تقتصر عملية التفاوض على الحكومة الأفغانية. أما هدفنا فيتمثل في تقييم فرصنا في إحراز تقدم في هذا الموضوع".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الانتخابات الرئاسية الفرنسية