دبلوماسي أمريكي رفيع المستوى يلتقي قيادات من الإخوان المسلمين

أخبار العالم العربي

دبلوماسي أمريكي رفيع المستوى يلتقي قيادات من الإخوان المسلمين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/575996/

التقى وليام بيرنز مساعد وزيرة الخارجية الامريكية مساء يوم الأربعاء 11 يناير/كانون الثاني عددا من قيادات جماعة الاخوان المسلمين في القاهرة في اول اجتماع بين مسؤول أمريكي رفيع المستوى والجماعة التي حصدت أكثر من 45% من مقاعد مجلس الشعب المصري في الانتخابات التي اختتمت آخر مراحلها يوم الأربعاء.

التقى وليام بيرنز مساعد وزيرة الخارجية الامريكية مساء يوم الأربعاء 11 يناير/كانون الثاني عددا من قيادات جماعة الاخوان المسلمين في القاهرة في اول اجتماع بين مسؤول أمريكي رفيع المستوى والجماعة التي حصدت أكثر من 45% من مقاعد مجلس الشعب المصري في الانتخابات التي اختتمت آخر مراحلها يوم الأربعاء.

وشهدت هذه الانتخابات وهي الأولى منذ الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في 11 فبراير / شباط الماضي حصول التيارات الاسلامية مجتمعة على حوالي 70 % من مقاعد مجلس الشعب وفقا للنتائج الأولية غير الرسمية.

وجاء الاجتماع بين بيرنز ومسؤولي الاخوان ضمن سلسلة اجتماعات عقدها بيرنز مع شخصيات سياسية مصرية بحسب فيكتوريا نولاند المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الامريكية.

وتابعت نولاند قائلة إن الاجتماع عقد بين بيرنز ومحمد مرسي رئيس حزب الحرية والعدالة الجناح السياسي لجماعة الاخوان المسلمين، مضيفة انه "كان فرصة لتعزيز توقعات الولايات المتحدة بأن الحكومة المصرية الجديدة سوف تدعم حقوق الإنسان وحقوق المرأة والتسامح الديني، ومعاهدة السلام مع إسرائيل."

من جانب آخر، نقلت قناة "سي-آن-آن" عن مسؤول أمريكي بارز ان بيرنز ناقش مع مرسي كيف يمكن للولايات المتحدة والبنك الدولي وبقية المجتمع الدولي يمكن أن يساعدا في انتعاش الاقتصاد الهش في مصر بعد الثورة في العام الماضي.

وأضاف المسؤول: "نريد علاقة طويلة الأجل مع مصر الديمقراطية وسنعمل مع أي حكومة منتخبة من قبل الشعب المصري لتعزيز الديمقراطية والمساعدة في عودة النمو الاقتصادي لمصر".

وكانت رسالة بيرنز إلى جماعة الإخوان المسلمين، بحسب المسؤول، "أننا نريد أن نعمل مع حكومتكم، ونحن نريد شراكة ذات مغزى مقبولة من طرفكم، ونريد أن نعمل معكم على هدفكم الأساسي وهو التنمية الاقتصادية طالما أننا نشعر أنكم تبنون دولة ديمقراطية تحترم حقوق الإنسان والحرية وتدعم السلام في المنطقة".

وفي بيان صدر عقب الاجتماع، قال مرسي إن حزبه "يؤمن بأهمية العلاقات المصرية الأمريكية،" لكنه قال إنها "يجب أن تكون متوازنة،" داعيا واشنطن لإعادة النظر في سياساتها تجاه العالم العربي، وقال إنها كانت تفضل الأنظمة الديكتاتورية، وثبت أن ذلك "ليس في مصلحتها."

وأكد البيان أن بيرنز استهل اللقاء "بتهنئة الحزب على النتائج التي حققها وبترحيب بلاده بنتائج الانتخابات البرلمانية التي شهدتها مصر"، مؤكدا ان الامريكيين "يحترمون خيار الشعب المصري".

وكان بيرنز قد التقى صباح الاربعاء رئيس المجلس العسكري الحاكم المشير حسين طنطاوي مع مسؤولين من احزاب سياسية اخرى ومن منظمات المجتمع المدني.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية