المحميات الروسية والجهود للحفاظ على الحيوانات المهددة بالانقراض

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/575927/

يعرف يوم 11 يناير/كانون الثاني في روسيا بـ"يوم المحميات الطبيعية". وللمحميات الطبيعية دور بارز في الحفاظ على أنواع مختلفة من الحيوانات المهددة بالانقراض، وبالدرجة الأولى الحيوانات التي تعيش في الغابات، ومن الصعب توفير الظروف الملائمة لها في حدائق الحيوانات.

يعرف يوم 11 يناير/كانون الثاني في روسيا بـ"يوم المحميات الطبيعية". وللمحميات الطبيعية دور بارز في الحفاظ على أنواع مختلفة من الحيوانات المهددة بالانقراض، وبالدرجة الأولى الحيوانات التي تعيش في الغابات، ومن الصعب توفير الظروف الملائمة لها في حدائق الحيوانات.

واحدى أهم هذه المحميات محمية "بريؤكسكو تيراسني" في مقاطعة موسكو التي تهتم برعاية قطيع من الثيران البرية الأوروبية وأنواع أخرى من الحيوانات التي تعيش في الغابات.

ويحظى الثور البري هنا برعاية خاصة. فهذا الحيوان الشبيه بالبيزون الأمريكي، الذي كان قبل قرنين من الزمن يجوب أرجاء الغابات في أنحاء روسيا ودول أوروبية أخرى، تقلصت أعداده الآن إلى حد ينذر بالخطر بعدما ظل طوال عقود هدفا تترصده بنادق الصيادين.

ووفق الإحصاءات، لم يبق من قطعان الثور البري في كل أصقاع أوروبا سوى ما يقارب 4 آلاف وخمسمئة رأس، تعيش خمسمئة منها فقط في روسيا.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)