يونانية تطالب مصرف الاسكندرية بمجوهرات أودعتها في 1949

متفرقات

يونانية تطالب مصرف الاسكندرية بمجوهرات أودعتها في 1949
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/575812/

رفعت سيدة يونانية قضية على مصرف "الاسكندرية" مطالبة إياه بإعادة مجوهرات كانت قد أودعتها في المصرف في عام 1949، أي قبل مغادرتها مصر بـ 7 أعوام الى موطن آبائها واجدادها اليونان.

رفعت سيدة يونانية قضية على مصرف "الاسكندرية" مطالبة إياه بإعادة مجوهرات كانت قد أودعتها في المصرف في عام 1949، أي قبل مغادرتها مصر بـ 7 أعوام الى موطن آبائها واجدادها اليونان.

وبسبب عجز السيدة اليونانية عن تقديم إيصال موقع باسمها ويحتوي أوصاف الوديعة لدى المصرف، أصدرت المحكمة الابتدائية حكماً بعدم قبول الدعوى لرفعها من غير ذي صفة، بحسب ما نقلت صحيفة "الأهرام" المصرية.

لكن محامي الدفاع استأنف الحكم مطالباً بإعفاء موكلته من تقديم اية مستندات تثبت أحقيتها بالوديعة، بناءً على المادتين 103 و104 من قانون الإثبات، واستناداً الى ان مصرف "الاسكندرية" أجرى في عام 1982 جردأً لمحتويات الحزينة التي احتويت على وديعة السيدة اليونانية بحسب الدعوى المرفوعة، إلا ان المصرف لم يعلن عن أحراز الخزينة مخالفاً القوانين السائدة.

ويستبعد مراقبون إمكانية حصول السيدة اليونانية على ممتلكاتها أو ان يتم تعويضها عنها.

يُذكر ان الجالية اليونانية في مصر كانت إحدى أكبر الجاليات الأجنبية في البلاد، لكن أجبر أبناؤها كغيرهم على مغادرة مصر بعد ثورة "الضباط الأحرار" في 1952، ليرحل عن البلاد في الفترة ما بين 1956 و1966 80% من يونانيي مصر، وليبق منهم 20 ألف يوناني فقط.

ارتبط اسم مصر ببعض مشاهير اليونانيين في العالم ومن هؤلاء المغني المعروف ديميس روسوس المولود في الاسكندرية، وكذلك أنتيغونا كوستاندا، ملكة جمال مصر التي وضعت هذا البلد العربي على خارطة الجمال العالمية، بفوزها بلقب ملكة جمال العالم في عام 1954.

مباشر.. من مكان سقوط مقاتلة من نوع F-18 في قاعدة عسكرية بالقرب من مدريد