البنتاغون: الولايات المتحدة لن تتخلى عن نشر سفنها في الخليج العربي

أخبار العالم

البنتاغون: الولايات المتحدة لن تتخلى عن نشر سفنها في الخليج العربي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/575496/

اعلن وليام سبيكس المتحدث الرسمي باسم البنتاغون يوم الثلاثاء 3 يناير/كانون الثاني ان الولايات المتحدة لن تتخلى عن نشر سفنها الحربية في منطقة الخليج العربي.

اعلن وليام سبيكس المتحدث الرسمي باسم البنتاغون يوم الثلاثاء 3 يناير/كانون الثاني ان الولايات المتحدة لن تتخلى عن نشر سفنها الحربية في منطقة الخليج العربي.

واكد سبيكس ان "سفن القوات البحرية الامريكية تعمل بشكل يتماشي مع المعاهدات ذات الشأن بهدف ضمان حماية مستمرة وامن الملاحة في الطرق البحرية التي تتسم بأهمية بالغة بالنسبة الى التجارة العالمية".

واضاف المتحدث قوله ان الولايات المتحدة ستواصل ارسال سفنها الحربية الى الخليج العربي، مشيرا الى ان السفن "تتنقل وفقا لتعهداتنا في مجال ضمان الامن والاستقرار بالمنطقة".

من جانبه اكد جورج ليتل الناطق الصحفي باسم البنتاغون ان الولايات المتحدة "لا تسعى الى مواجهة" مع ايران في مضيق هرمز. وقال ان "من مصلحتنا ضمان امن السفن التي تمر بمضيق هرمز. ولا يسعى احد في الحكومة الامريكية الى المواجهة بشأن الملاحة في المضيق. ومن الضروري الآن التخفيف من حدة التوتر".

بدوره قال جاي كارني المتحدث باسم البيت الابيض ان ايران تحاول من خلال تعديداتها باغلاق مضيق هرمز الى صرف الانتباه من قضاياها الداخلية. واضاف قوله ان التهديدات الايرانية الاخيرة هي دليل على ان ايران "تتأثر بالضغط المتزايد بسبب عدم رغبتها في مراعاة التزاماتها الدولية". واشار الى ان الوضع الراهن يؤكد ضعف مواقع ايران.

هذا وقد جاء ذلك ردا على تصريح الجنرال عطاء الله صالحي القائد العسكري الايراني حول استعداد ايران للتصدي لاية تهديدات، ويتوفر لديها كافة الوسائل الضرورية لذلك، ونصيحته بعدم مرور السفن الحربية الامريكية عبر مضيق هرمز ، والا فانه لن يكون هناك انذار ثاني من قبل طهران.

محلل سياسي: الاجواء التصعيدية بين طهران وواشنطن مقدمة للتفاوض

اعرب الدكتور صبحي غندور المحلل السياسي رئيس مركز الحوار بواشنطن في حديث لقناة "روسيا اليوم" عن اعتقاده بانه على الرغم من كل هذا التصعيد الذي تشهده العلاقات بين الولايات المتحدة وايران، من غير المستبعد ان يكون ذلك مقدمة للتفاوض بين واشنطن وطهران.

وفي الوقت ذاته لم يستبعد المحلل احتمال حدوث تصعيد عسكري. واشار الى ان "هذا الامر لم يكن واردا في فترة سابقة في ظروف مختلفة، ولكن ما نراه من التصعيد الآن جاء بعد تراكم جملة مواقف وتصريحات في الشهرين الاخيرين"، قاصدا بذلك تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول ان ايران قد تكون تعمل على تطوير السلاح النووي، والاتهامات الموجهة الى طهران بانها كانت تقف وراء مؤامرة تهدف الى اغتيال السفير السعودي بواشنطن.

المصدر: "ايتار - تاس" + طروسيا اليوم"

فيسبوك 12مليون