زعماء يرسمون ملامح التاريخ بريشة العرّافين

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/575354/

كثيراً ما يستعين القادة والحكام بالمنجمين والعرافين، كي ينصحهم هؤلاء ما ينبغي القيام به، أو لمعرفة ما اذا كانت النجوم تؤيد خطوة مهمة يزمع الرئيس أو الملك القيام بها.

كثيراً ما يستعين القادة والحكام بالمنجمين والعرافين، كي ينصحهم هؤلاء ما ينبغي القيام به، أو لمعرفة ما اذا كانت النجوم تؤيد خطوة مهمة يزمع الرئيس أو الملك القيام بها.

ومن أسماء هؤلاء الرؤساء يُذكر الرئيس الفرنسي فرانسوا ميتران، الذي كان يستشير المنجمة إليزابيث تيسييه في شتى الأمور، منها تعيين رئيس وزراء الحكومة. وكان ميتران يستقبل السيدة تيسييه في قصر الإليزيه والجتماع بها لفترة تتجاوز الساعة والساعة والنصف أحياناً وبشكل أسبوعي، على الرغم انه عُرف عنه ان الحد الأقصى لاجتماع غير رسمي به لا يتجاوز ربع ساعة.

وكان فرانسوا ميتران يسأل منجميه عن أبراج الزعماء الذين سيلتقي بهم، كما انهم قد لعبوا دوراً يذكره التاريخ في علاقة الرئيس الفرنسي بنظيره العراقي صدام حسين، اذ انه طلب تقارير من 10 عرافين عن حسين بعد احتلاله للكويت، وبعد ان اطلع عليه قال "هذا الرجل من برج نري وهوائي وترابي معاً، فهو يشعل الحرائق ويثير العواصف ويغطي الدنيا بالغبار".

ربما تعيد هذه الكلمات الى الأذهان اسم عملية تحرير الكويت مطلع تسعينات القرن الماضي، وهنا من المهم الإشارة الى ان نائبة رئيس الاتحاد العالمي للروحانيين والفلكيين المنجمة كريستين داغوي قالت لجورج بوش الأب ان السحرة هم من حددوا موعد "عاصفة الصحراء".

وبسبب الأزمة السياسية التي واجهها بوش الأب لجأ مرة أخرى الى داغوي فأعلمته ان النجوم تشير الى ان نجمه في طريقه الى الأفول.

ولعل الرئيس الأمريكي رونالد ريغان أشهر الشخصيات زعماء العالم الذين كانت تربطهم علاقات وثيقة بالمنجمين منذ ان تولى الرئاسة، اذ انه عيّن على الفور 3 من الفلكيين كمستشارين له، واختار جورج بوش نائباً له بعد ان لجأ الى النجوم.

وكذلك كانت زوجته نانسي ريغان مولعة بالسحر لدرجة انها، وهي السيدة الأولى في أقوى دولة في العالم، استدعت مشعوذاً هندياً كي يصنع تعويذة لزوجها. وحين رفض ريغان ان يضعها على رقبته وضعتها خلسة تحت وسادته.

وكالات بتصرف "روسيا اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية