مدينة حمص السورية.. استمرار أعمال العنف وشكوك حول مصداقية المراقبين العرب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/575221/

أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان الذي يتخذ من لندن مقرا له، بان سكان حي بابا عمرو في مدينة حمص محبطون من ظروف عمل بعثة المراقبين العرب. في الجهة المقابلة، يؤكد سكان بعض الأحياء الأخرى في المدينة أن اللجنة أدارت ظهرها لمعاناة مخطوفيهم، ورفضت سماع القصص الخاصة بالتنكيل بقتلاهم.

أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان الذي يتخذ من لندن مقرا له، بان سكان حي بابا عمرو في مدينة حمص محبطون من ظروف عمل بعثة المراقبين العرب. وذكر رئيس المرصد رامي عبد الرحمن أن هناك مخاوف من تحول البعثة للجنة شهود زور وفق تعبيره.

في الجهة المقابلة، يؤكد سكان بعض الأحياء الأخرى في المدينة أن اللجنة أدارت ظهرها لمعاناة مخطوفيهم، ورفضت سماع القصص الخاصة بالتنكيل بقتلاهم كما يقولون، وذلك عندما زارت اللجنة أحياء النزهة وعكرمة القديمة وكرم الزيتون. وأكدوا أن بعض أعضاء اللجنة رفضوا سماع قصصهم وتسلم ما يقولون إنها مستندات تثبت رواياتهم.

وتنتقد المعارضة السلطات لعدم الالتزام ببنود البروتوكول وعدم سماحها لوسائل الاعلام المستقلة بمرافقة لجان الجامعة العربية في جولاتها على المناطق السورية.

بدورها تؤكد دمشق أنها تسهل عمل المراقبين لنقل الصورة الحقيقية كما هي، لا كما تصورها وسائل اعلام تصفها بالمغرضة.

الأكيد أن البعثة العربية في حاجة للوقت.. لاسيما أن اياما قليلة مضت على بدء عملها، ومع ذلك يأمل السوريون أن تتوج عملها بإيجابية تنهي الأزمة في إطار عربي وتمنعها من التدويل والدخول في ما لا يحمد عقباه.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية