خالد يوسف: المجلس العسكري كاذب والشعب قادر على تحويل الإسلاميين الى دقيق

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/575190/

اتهم المخرج المصري خالد يوسف المجلس العسكري بالكذب والتضليل لإعلانه انه لا يتسبب بأي ضرر لأي متظاهر، محملا إياه مسؤولية سقوط ضحايا. واعتبر يوسف ان الشعب المصري قادر على ان يحتوي أي فكر لا ينسجم مع هويته، وانه اذا تعارض الإسلاميون مع الشعب فإنه سيحولهم الى دقيق ناعم.

نشرت مواقع مصرية وعربية لقاءً أجرته صحيفة "الشروق" مع المخرج المصري الشهير خالد يوسف، اتهم من خلاله المجلس العسكري بالكذب والتضليل لإعلانه انه لا يتسبب بأي ضرر لأي متظاهر وانه لا يلجأ الى القوة المفرطة، بينما شاهد الجميع كيف اعتدى رجال الشرطة على المشاركين في مسيرات الاحتجاج وخاصة المشاركات فيها، اللاتي تم نزع ملابسهن.

وتساءل يوسف انه اذا لا يتحمل المجلس العسكري مسؤولية هذه الأفعال، ابتداءً من "معركة الجمل" ومروراً بكل "المعارك" التي أسفرت عن وقوع ضحايا فمن يتحملها إذاً ؟ وأضاف ان مسؤولية كل ذلك سواء مارس المجلس العسكري القتل أو سكت عن القاتل تقع على عاتق المجلس نفسه.

وتحدث المخرج المصري عمّا أسماه بالجينات القديمة جدأً، التي يتمتع بها المصريون والتي استطاعت ان تحتوي كل ما لا ينسجم مع هويته، مشيراً الى التتار والمماليك وغيرهم الذين حكموا مصر لقرون، لكنهم انصهروا في بوتقة هذا الشعب "بجميع مقوماته الحضارية". وقارن يوسف هؤلاء بالتيار الإسلامي الذي يسعى الى الحكم قائلاً،  انه في حال لم تتوافق أيديولوجية هذا التيار مع الشعب فسيحولها الى دقيق ناعم، فإنه إما يلفظ العنصر الغريب، وإما يذوبه، بحسب وصفه.

ونفى خالد يوسف ان يكون تلقى عرضاً بتولي منصب وزير الثقافة وقال انه حتى وان عُرض عليه منصب كهذا فإنه سيرفضه، لأنه "فنان ومثقف" لا يحب السياسة ولا يسعى للمناصب، وإلا لأسس حزباً أو انضم لحزب، على الرغم من ان أفكاره تُحسب على التيار اليساري الناصري الاشتراكي، على حد قوله.

وأضاف خالد يوسف انه "قومي عربي" مشيراً الى أفلامه الـ 11 التي شارك بمعظمها فنانون عرب من الأردن وسورية ولبنان، وذلك لأنه يؤمن بقناعة راسخة بالقومية العربية ويمارسها عملياً ولا يتغنى بها كشعار. وأعرب يوسف عن أمله بأن يتحول الوطن العربي الكبير الى بلد واحد يُسمى "الجمهورية العربية المتحدة" تشمل 22 مقاطعة، متمنياً ان يتحقق ذلك في زمن أولاده وان يُكتب في بطاقاتهم الشخصية "مواطن عربي"، ان لم يتسنى لذلك ان يتحقق خلال حياته.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية