اسرائيل توافق على بناء 130 وحدة استيطانية جديدة ومجمع سياحي ضخم في القدس الشرقية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/575139/

أعلنت بلدية القدس يوم الاربعاء 28 ديسمبر/كانون الأول عن خطة لبناء مجمع سياحي ضخم في قلب حي سلوان في القدس الشرقية، بالإضافة الى تشييد 130 وحدة سكنية جديدة في حي جيلو الاستيطاني على المشارف الجنوبية للقدس الشرقية.

أعلنت بلدية القدس يوم الاربعاء 28 ديسمبر/كانون الأول عن خطة لبناء مجمع سياحي ضخم في قلب حي سلوان في القدس الشرقية، بالإضافة الى تشييد 130 وحدة سكنية جديدة في حي جيلو الاستيطاني على المشارف الجنوبية للقدس الشرقية.

وأعلن بنيامين الالو العضو في بلدية القدس عن حزب "ميريتس" اليساري ان "البلدية سمحت ببناء مجمع سياحي سيحتوي على 250 موقفا للسيارات وحديقة اثرية وغرف استقبال ومكتبة".

وستدير جمعية "العاد" اليمينية التي تدعم النشاط الاستيطاني في القدس الشرقية هذا المشروع السياحي.

من جهة ثانية، وافقت بلدية القدس ايضا على بناء 130 وحدة استيطانية جديدة في حي جيلو الاستيطاني في القدس الشرقية وفقا لما اكده الالو. وقال الالو لوكالة "فرانس برس": "اؤكد ان البلدية سمحت ببناء 130 وحدة في جيلو في ثلاثة ابراج يتكون كل منها من 12 طابقا" في الحي.

ويقع حي جيلو على المشارف الجنوبية لمدينة القدس الشرقية قرب مدينة بيت لحم الفلسطينية.

واوضح الالو انه من المفترض ان يبدأ بناء الوحدات خلال ثلاث سنوات ونصف السنة في منطقة كانت مخصصة لبناء فندق في الجزء الشرقي من جيلو.

وقبل بدء تنفيذ الخطة، يجب ان توافق عليها وزارة الداخلية الاسرائيلية واللجنة المحلية للتخطيط والبناء.

من جهة أخرى اكد فخري ابو دياب رئيس لجنة الدفاع عن حي سلوان لوكالة "فرانس برس" ان اسرائيل "سمحت لجمعية "العاد" الاستيطانية ببناء مشاريع ضخمة في سلوان على مساحة 8400 متر مربع". واضاف "سيحتوي هذا البناء على قاعات ومطاعم وابنية عالية".

واوضح ابو دياب ان الهدف من المشروع هو تشجيع "السياحة الدينية"، مؤكدا ان المبنى المنوي تشييده "سيكون على ارض عربية صادرتها البلدية من اصحابها في حي سلوان".

هذا وقال صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين لوكالة "فرانس برس": "باعتقادي ان هذه رسالة السنة الجديدة التي تقدمها حكومة اسرائيل في عام 2012 ومفادها اننا سنستمر في تدمير عملية السلام وقتل خيار الدولتين من خلال استمرار الاستيطان وتصعيده".

وكانت الحكومة الاسرائيلية قد اعلنت في 18 كانون الاول/ديسمبر الماضي عن مناقصة لبناء 1028 وحدة استيطانية في ثلاث مستوطنات في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلة ادانتها كل من السلطة الفلسطينية والمجتمع الدولي.

المصدر: وكالتا "إيتار-تاس"+ "فرانس برس"

سياسي فلسطيني: سنتوجه للمحاكم الدولية لنزع شرعية بناء المستوطنات

قال وليد عساف رئيس لجنة "مقاومة الجدار والاستيطان" في المجلس التشريعي الفلسطيني لقناة "روسيا اليوم" ان هناك الكثير من المظاهرات والاحتجاجات التي تجري باستمرار في القرى الفلسطينية المحاذية للمستوطنات والجدار، بالاضافة الى العمل القانوني لمواجهة الاستيطان من خلال التوجه للمحاكم الاسرائيلية.

واضاف عساف ان هناك توجهات جديدة بالتوجه للمحاكم الدولية لنزع شرعية الخطوات التي يقوم بها الاسرائيليون للسيطرة على الاراضي ومصادرتها لبناء مستوطناتهم نظرا لانحياز المحاكم الاسرائيلية الى جانب الاسرائيليين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية