مسؤول روسي: ضمان قدرات روسيا الدفاعية وامنها لا يؤدي الى سباق تسلح

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/574928/

اعلن سيرغي ريابكوف، نائب وزير الخارجية الروسي، في مقابلة اجرتها معه قناة "RT" (روسيا اليوم) الناطقة بالانكليزية ، ان ضمان قدرات روسيا الدفاعية وأمنها لا يؤدي الى سباق تسلح. كما أشار الى ان روسيا تدعو المجتمع الدولي الى الاحجام عما قد يعتبر في كوريا الشمالية استفزازا.

اعلن سيرغي ريابكوف، نائب وزير الخارجية الروسي، في مقابلة اجرتها معه قناة "RT" (روسيا اليوم) الناطقة بالانكليزية ، ان ضمان قدرات روسيا الدفاعية وأمنها لا يؤدي الى سباق تسلح.

وقال ردا على السؤال:"هل تلاحظ الان عمليات مثل سباق التسلح ؟" أجاب الدبلوماسي الرفيع بالنفي. واكد: "قطعا، لا. واننا نعمل على ما هو ضروري بشكل مطلق، لقدراتنا الدفاعية وأمننا، ولا نصنع ما يتيح لروسيا الهيمنة في العالم". واشار ريابكوف: "الوقت الآن آخر ، والعصر اخرى، وقد انتهت "الحرب الباردة". واننا نتعاون بشكل وثيق مع الولايات المتحدة والناتو، ونحن لسنا اعداء، ولكن من الضروري صيانة امننا".

وذكر الدبلوماسي ان "الرئيس الروسي أبلغ كافة الوزارات المسؤولة عن الامن القومي في روسيا، ان الاجراءات، التي تتخذ يجب ان تكون فعالة وغير مكلفة". واشار نائب الوزير: "هذا ما نفعله بالذات".

واشار ريابكوف في نفس الوقت الى ان "معاهدة اجراءات مواصلة تقليص وتقييد الاسلحة الاستراتيجية، تشكل قضية منفصلة". وقال ان "هذه معاهدة جديدة، وليس ما كان في العهد السوفيتي. وتنص معاهدة الاسلحة الاستراتيجية على انه بوسع الطرفين تطوير قوى الردع الاستراتيجية لديهما بفعالية، وضمان بقائها وحداثتها،  وفي نفس الوقت، كونها غير ضخمة وقليلة التكاليف ". واكد نائب الوزير: "اننا نصنع انظمة جديدة، ونحن على ثقة تامة، بان المعاهدة الجديدة لا تقيدنا في هذا ابدا. واننا نعمل وفق جميع احكام المعاهدة بصورة تامة".

ولدى تناول التغيرات المحتملة في السياسة الخارجية الروسية نتيجة تغير ادارة الكرملين، اشار ريابكوف الى "سيبقى التواصل". واضاف: "بوسعي حتى القول، انه يوجد في روسيا اجماع وطني عام بشأن العناصر الاساسية لسياستنا الخارجية، سواء العلاقات مع بلدان رابطة الدول المستقلة، ومنظمة معاهدة الامن الجماعي،  ومع آسيا، واوروبا او مع امريكا. ونرى ان الاتجاه الرئيسي لسياستنا الخارجية يبقى السابق ـ تهيئة الظروف لتحديث البلد".

ريابكوف: روسيا تدعو المجتمع الدولي الى الامتناع عن أية افعال قد تعتبر في كوريا الشمالية استفزازا

اعلن ريابكوف ان روسيا تدعو المجتمع الدولي الى الامتناع عن أية أفعال قد تعتبر في كوريا الشمالية استفزازا.

وقال في المقابلة التي اجرتها معه قناة "RT" ان "الشيء المهم جدا الان، لا ما قد يحدث في كوريا الشمالية في المستقبل القريب. والقضية تتلخص في كيفية تعامل هذا البلد مع المسائل، التي نطرحها، نحن اعضاء المجتمع الدولي، المشاركون في المفاوضات السداسية، امام كوريا الشمالية".

واشا ريابكوف الى ان "هذه القضايا ترتبط بالمرتبة الاولى،  بالبرنامج النووي الكوري الشمالي. ومن المهم بالنسبة لنا ان تمر المرحلة الانتقالية في كوريا الشمالية بسلاسة دون تعقيدات". واكد نائب الوزير: "اننا ندعو البلدان المجاورة الى الامتناع عن أية أفعال قد يعتبرها الزملاء الكوريون الشماليون استفزازا. ونرى، انه مع مرور الزمن، سيتضح لنا بشكل دقيق اكثر ما يجري في بيونغ يانغ، وما هي العواقب بالنسبة لصفة هذا البلد الدولية، وللمفاوضات".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة