نائب رئيس الدعوة السلفية بمصر: "الاخوان المسلمين" غير محنكين سياسيا واليهود والنصارى كفار

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/574847/

وصف الداعية السلفي ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، وصف "الإخوان المسلمين" بأنهم ليسوا محنكين سياسيا، مجددا موقفه السابق باعتبار اليهود والنصارى كفار.

 

 

وصف الداعية السلفي ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، وصف  "الإخوان المسلمين" بأنهم ليسوا محنكين سياسيا لان دورهم في ظل النظام السابق كان يقتصر على المشاركة في الانتخابات وكانوا يخفقون فيها.

وحذر برهامي في مؤتمر انتخابي لحزب "النور" السلفي في محافظة الدقهلية مساء الجمعة 24 ديسمبر/كانون الاول، بحضور عدد من مرشحي الحزب بالمحافظة ونائب رئيس جماعة الدعوة السلفية والداعية حازم شومان ونادر بكار المتحدث باسم الحزب وإبراهيم عبد الرحمن أمين الحزب، حذر أعضاء الحزب من "الانجرار في صدام مع الاتجاهات الإسلامية"، منوها ان "عداؤنا مع أعداء الدين، وليس مع التيارات الإسلامية".

وأكد أنه لن يغير آراءه من أجل السياسة والمصلحة، مجددا اصراره على موقفه المعلن سابقا تجاه اعتبار اليهود والنصارى كفارا مع حقوق أقرها الله.

واوضح قائلا: "اليهود والنصارى كفار، وكلام الله لا أستطيع تغييره، والموضوع معروف، ولكن سوف أعطيهم حقهم، الذي أقره الله لهم، وطبقت هذا عمليا ولا أنقص من حقهم شيئا".

وبالنسبة الى مسألة الديمقراطية، أكد برهامي: "لن نأخذ الديمقراطية على بعضها، وسننتفع بما يفيدنا منها فقط، كما حدث فى عهد الرسول عندما انتفع بعلم سلمان الفارسي في حفر الخندق، وسيدنا عمر أخذ علم الدواوين من الفرس، فنحن نريد حرية منضبطة بضوابط الشرع".

وقال برهامي ان "الدعوة السلفية تواجه الآن هجمة إعلامية شرسة وينتقدنا البعض بسبب أننا كنا ننهي المسلمين في الماضي عن الاشتراك في الأحزاب والآن ندعو إليها"، مبررا ذلك بـ: "نعم كنا نرى في السابق أن الأحزاب فاسدة ولذلك كنا ندعو إلى مقاطعتها وإلى مقاطعة الانتخابات أيضا ولكن الآن تغير الوضع".

وأضاف "أن مصر لن تصبح ليبرالية ولن تتحول إلى تركيا جديدة التي كان يمنع فيها نطق الآذان باللغة العربية، ولكن مصر ستتمسك بدينها وستتطبق الشريعة الإسلامية".

يذكر ان حزب "النور" الذي يمثل سياسيا الدعوة السلفية بمصر يحتل المركز الثاني بعد حزب "الحرية والعدالة"  الذي يمثل سياسيا الاخوان المسلمين في الانتخابات التشريعية الجارية حاليا في مصر.

المصدر: "الاهرام" و"اليوم السابع"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية