جيلاني يتهم الجيش والاستخبارات بمحاولة الاطاحة بالرئيس والحكومة في باكستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/574744/

ارتفعت حدة المواجهات بين السلطات الباكستانية والقيادة العسكرية في البلاد. فقد اتهم رئيس الحكومة الباكستانية يوسف جيلاني مساء يوم 22 ديسمبر/كانون الأول القيادة العسكرية والاستخباراتية في محاولة اسقاط الحكومة الحالية والرئيس آصف علي زرداري.

ارتفعت حدة المواجهات بين السلطات الباكستانية والقيادة العسكرية في البلاد. فقد اتهم رئيس الحكومة الباكستانية يوسف جيلاني مساء يوم 22 ديسمبر/كانون الأول القيادة العسكرية والاستخباراتية في محاولة اسقاط الحكومة الحالية والرئيس آصف علي زرداري.

وقال جيلاني امام البرلمان الباكستاني "هناك محاولات لاسقاط حكومة باكستان المنتخبة ديمقراطيا.. واذا كانت عناصر الجيش والاستخبارات يعتبرون أنفسهم دولة ضمن دولة، فانهم مخطئون للغاية".

واكد جيلاني أن "هذه الطريقة في التفكير غير مقبولة على الاطلاق. يجب ان نضع حدا لهذه العبودية والتبعية. وفي حال استمر هذا النهج فان وجود البرلمان لم يعد ضروريا".

كما اتهم جيلاني بشكل مباشر القيادة العسكرية والاستخباراتية بان اسامة بن لادن عاش على الاراضي الباكستانية لمدة 6 سنوات من دون عقاب.

وجاءت انتقادات جيلاني بحق العسكريين بعدما نشرت وزارة الدفاع الباكستانية تقريرا في وقت سابق اكدت من خلاله ان الوزارة لا تسيطر على نشاط القيادة العسكرية العليا والاستخباراتية. واردف قائلا "في حال ظنوا (العسكريين) انهم يستطيعون التصرف بعيدا عن وزارة الدفاع فيجب وضع حدا لهذا الامر.. هم (الجيش والاستخبارات) يجب ان يتذكروا انهم يعيشون على أموال دافعي الضرائب التي ترسل اليهم من الميزانية".

وكانت وسائل اعلام دولية نقلت عن مصدر عسكري باكستاني قوله ان القيادة العسكرية والاستخباراتية في البلاد تنوي التوصل الى تنحي الرئيس زارداري واسقاط الحكومة "بشكل سلمي".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك