طائرة استرالية ثانية تنفذ هبوطا اضطراريا في سنغافورة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57454/

قالت محطة تلفزيون أسترالية، إن طائرة تابعة للخطوط الجوية الأسترالية، من طراز"بوينغ 747" نفذت يوم الجمعة 5 نوفمبر/تشرين الثاني هبوطا اضطراريا بعد دقائق من إقلاعها من مطار سنغافورة. وقالت القناة إن الهبوط الإضطراري كان بسبب خلل برز في المحرك، وإن الطائرة هبطت بسلام وعلى متنها 331 راكبا بمن فيهم أفراد الطاقم.

قالت محطة تلفزيون أسترالية، إن طائرة تابعة للخطوط الجوية الأسترالية، من طراز"بوينغ 747" نفذت يوم الجمعة 5 نوفمبر/تشرين الثاني هبوطا اضطراريا بعد دقائق من إقلاعها من مطار سنغافورة.

وقالت القناة إن الهبوط الإضطراري كان بسبب خلل برز في المحرك، وإن الطائرة هبطت بسلام وعلى متنها 331 راكبا بمن فيهم أفراد الطاقم. ونقل عن شركة الخطوط الجوية الأسترالية أن قبطان الطائرة قرر الهبوط للتأكد من سلامة المحرك وإجراء الفحوصات اللازمة قبل إتمام الرحلة إلى سيدني.

ويشار في هذا السياق إلى أن هذا هو الحادث الثاني من هذا النوع للطائرات الأسترالية في اليومين الأخيرين حيث أعلنت شركة "كانتاس" الاسترالية يوم الخميس 4 نوفمبر/تشرين الثاني انها علقت جميع رحلاتها العاملة على طائرات "ايرباص اي 380" بعد حدوث عطل في إحدى طائراتها خلال رحلة من سنغافورة الى سيدني.

وقال آلان جويس رئيس شركة الخطوط الجوية الاسترالية "كانتاس" إن خطأ في التصميم، أو خللا ميكانيكيا ربما يكون وراء انفجار محرك طائرة "إيرباص آي 380" الأسترالية.
ورجح جويس أن يكون ثمة خلل في المحرك الذي صنعته شركة "رولس رويس"، مستبعدا في الوقت ذاته فرضية وجود تقصير في الصيانة.
ويجري المحققون في مجال السلامة الجوية تحقيقات لمعرفة أسباب انفجار محرك الجناح الأيسر للطائرة العملاقة. وانفجر أحد المحركات الأربع للطائرة الإسترالية بعد أربع دقائق من إقلاعها من مطار سنغافورة ونفذت هبوطا اضطراريا من دون أن يصب أي من ركابها بأذى.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك