دبلوماسي روسي: مشروع القرار الروسي الصربي يقضي بالتحقيق في تجارة الأعضاء البشرية في كوسوفو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/574471/

قضي مشروع القرار الذي أعدته روسيا وصربيا بوضع آلية دولية للتحقيق في معاملة البشر غير الانسانية  والتجارة غير الشرعية لاعضاء جسم الانسان. ويتوقع ان يُطرح المشروع للتصويت يوم 21 ديسمبر/كانون الاول الجاري.

يقضي مشروع القرار الذي أعدته روسيا وصربيا بوضع آلية دولية للتحقيق في معاملة البشر غير الانسانية  والتجارة غير الشرعية لاعضاء جسم الانسان. وصرح فيتالي تشوركين رئيس مجلس الامن الدولي والمندوب الدائم لروسيا الاتحادية في الامم المتحدة يوم 18 ديسمبر/كانون الاول لوكالة "إيتار – تاس" الروسية للانباء انه يتوقع ان يُطرح المشروع للتصويت عليه يوم 21 ديسمبر/كانون الاول الجاري.

وأعاد المندوب الروسي الى الاذهان ان هذا المشروع تم وضعه منذ اشهر من قبل روسيا وصربيا، حيث ادخلت عليه تعديلات ليزداد دقة ووضوحا. وبصورة خاصة فان واجبات المندوب الخاص للامين العام لهيئة الامم المتحدة وبعثة الاتحاد الاوروبي في مجال إعلاء القانون بشكل صحيح تمت صياغتها بشل ادق.

وقد افادت مصادر دبلوماسية لوكالة "إيتار – تاس" الروسية للانباء ان القرار يقضي  بتعيين المندوب الخاص للامين العام لهيئة الامم المتحدة الذي سيتابع التحقيق الجاري في هذه المسألة لضمان الاتصال مع مجلس الامن. وستوكل الى المندوب الخاص مهمة تنظيم ورئاسة العمل الخاص بالتحقيق من جانب الامم المتحدة اذا اقتضى الامر بذلك.

ويدعو معدو القرار كل الدول والشخصيات القانونية الى التعاون مع بعثة الاتحاد الاوروبي في مجال إعلاء القانون و المندوب الخاص للامين العام لهيئة الامم المتحدة وتقديم المساعدات اللازمة له وتزويده بكافة المعلومات والحقائق والوثائق التي لها علاقة بالتحقيق. ويوصى المشروع بعثة الاتحاد الاوروبي في مجال إعلاء القانون باستحداث برنامج خاص بحماية الشهود.

يذكر ان روسيا تدعو الى الدراسة الموضوعية والكاملة لملابسات التجارة غير الشرعية للاعضاء البشرية التي كشفها التقرير الذي قدمه العام الماضي  ديك مارتي لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا.

وقال ألكسندر لوكاشيفيتش المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية ان مثل هذا الموقف ينطلق من الوضع غير المقبول  في مجال حماية الشهود في كوسوفو الامر الذي كان مجلس اوروبا قد أكده. كما أكد لوكاشيفيتش ان هذه الحقائق يتم اهمالها لحد الان مما يؤدي الى تصفية الشهود  المحوريين في القضايا المتعلقة بالتجارة غير الشرعية للاعضاء البشرية.

المصدر: وكالة "إيتار – تاس" الروسية للانباء.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك