ألمانيا تعارض دعوات الاستعجال في تدخل المركزي الأوروبي لحل أزمة الديون

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/574150/

حثت المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل ومحافظ المصرف المركزي الالماني جينز ويدمان أوروبا على التمسك بانضباط أكثر صرامة بقواعد الموازنة، وتحاشي الحلول السريعة بعدما أعتبرت الاسواق المالية أن قمة الاتحاد الاوروبي فشلت في حل أزمة ديون منطقة اليورو، كما رفضا الضغوط التي تهدف الى ان يتدخل المركزي الاوروبي بشكل حاسم لوقف تصاعد الأزمة.

حثت المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل ومحافظ المصرف المركزي الالماني جينز ويدمان أوروبا على التمسك بانضباط أكثر صرامة بقواعد الموازنة، وتحاشي حلول سريعة بعدما أعتبرت الاسواق المالية أن قمة الاتحاد الاوروبي فشلت في حل أزمة ديون منطقة اليورو، كما رفضا الضغوط التي تهدف الى ان يتدخل المركزي الاوروبي بشكل حاسم لوقف تصاعد الأزمة.

وأبلغت ميركل البرلمان الالماني في 14 ديسمبر/كانون الأول أن  التغلب على مشكلات الديون سوف يستغرق أعواما وليس أسابيع، وأكدت أن أوروبا ستخرج من الازمة أكثر قوة "اذا تحلينا بالصبر والاحتمال اللازمين واذا لم ندع الانتكاسات تنال منا واذا تحركنا دائما صوب اقامة وحدة مالية مستقرة". وأضافت قائلة "لقد أوضحت الحكومة الالمانية دائما أن أزمة الديون الاوروبية لن تحل بضربة واحدة. لا توجد مثل هذه الضربة".

وأوضح ويدمان من جانبه معارضته لزيادة مشتريات سندات الدول المثقلة بالديون في منطقة اليورو قائلا انه ليس من انصار برنامج شراء السندات الحالي المحدود وان لدى مؤيديه المزيد من الشكوك بصدد البرنامج.

وأضاف ويدمان أن المصرف المركزي الالماني "البوندسبنك" لن يقدم أموالا جديدة لصندوق النقد الدولي للمساهمة في معالجة ازمة منطقة اليورو الا اذا فعلت ذلك أيضا دول خارج أوروبا.

وقال ويدمان للصحفيين ان صلاحيات المركزي الاوروبي تمنعه من القيام بمشتريات غير محدودة للسندات وان التجربة اظهرت أن ذلك يؤدي حتما الى ازدياد التضخم.

المصدر: رويترز

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم