راسموسن: مهمة الناتو التدريبية في العراق تنتهي في 31 كانون الأول/ديسمبر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573908/

أعلن أندرس فوغ راسموسن الأمين العام للحلف الأطلسي انتهاء مهمة الحلف التدريبية في العراق في 31 كانون الأول/ديسمبر، موعد انتهاء تفويضها، بعد رفض العراق منح الحصانة لعناصر الحلف.

 

أعلن أندرس فوغ راسموسن الأمين العام للحلف الأطلسي انتهاء مهمة الحلف التدريبية في العراق في 31 كانون الأول/ديسمبر، موعد انتهاء تفويضها، بعد رفض العراق منح الحصانة لعناصر الحلف.

وقال راسموسن في بيان صادر يوم الاثنين 12 ديسمبر/كانون الأول انه "تعذر إيجاد اتفاق حول تمديد هذا البرنامج المكلل بالنجاح، بالرغم من المفاوضات المضنية" بين حلف شمال الأطلسي والسلطات العراقية، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال الأمين العام للناتو ان "المهمة التي بدأت في 2004 بطلب من السلطات العراقية تكللت بالنجاح.. يمكن لمدربينا ان يفتخروا بما انجزوه خلال السنوات السبع الماضية".

وأضاف "نحن مصممون على البناء على النجاح وروحية بعثتنا التدريبية من أجل تعزيز شراكتنا وعلاقاتنا السياسية مع العراق، كي نتمكن من مواصلة العمل سويا من أجل الاستقرار والسلام في المنطقة بما فيه مصلحة كل المجتمع الدولي".

وكان هذا الإعلان متوقعا بعد فشل المفاوضات التي بدأت في الأشهر الماضية.

وكان الحلف الأطلسي قد أبلغ بغداد بهذا الأمر الأسبوع الماضي، حسب ما أعلنه مستشار الأمن القومي العراقي فلاح الفياض يوم الاحد. واضاف: "ناسف لان حلف الناتو أوصى بسحب بعثته من العراق"، موضحا أن بلاده كانت ترغب في أن تمدد حتى نهاية 2013.

والاتفاق الحالي بين الحلف والحكومة العراقية ينص على أن يحاسب العسكريون والمدربون في الحلف أمام القضاء العسكري للحلف أو الدول الأعضاء فيه وليس أمام القضاء العسكري العراقي.

ورفضت بغداد تمديد هذه الحصانة بعد 31 كانون الاول/ديسمبر وانسحاب آخر الجنود الأمريكيين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية