بدء الانتخابات البرلمانية في ساحل العاج

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573828/

بدأت في ساحل العاج يوم الاحد 11 ديسمبر/كانون الاول الانتخابات البرلمانية التي من شأنها اعادة البلاد الى التطور الدستوري بعد المواجهة السياسية التي عصفت بها العام الماضي.

 

بدأت في ساحل العاج (كوت ديفوار) يوم الاحد 11 ديسمبر/كانون الاول الانتخابات البرلمانية التي من شأنها اعادة البلاد الى التطور الدستوري بعد المواجهة السياسية التي عصفت بها العام الماضي، حين اعلن الرئيس السابق لوران غباغبو وزعيم المعارضة الحسن واتارا في وقت واحد عمليا عن فوزهما في الانتخابات الرئاسية مما ادى الى اندلاع حرب اهلية قصيرة الامد التي انتهت، بتأييد من فرنسا والولايات المتحدة، بفوز واتارا فيها.

وبعد حصوله على منصب الرئاسة، بدأ واتارا يعد لانتخابات برلمانية من اجل انهاء مرحلة الفوضى الدستورية المستمرة منذ 10 سنوات في البلاد. من جهتهم قرر انصار غباغبو مقاطعتها.

ومع ذلك، من المتوقع ان يحصد ائتلاف القوى المؤيدة لوتارا دون صعوبة تذكر اغلبية مقاعد البرلمان البالغ عددها 255 مقعدا في هذا البلد الواقع في الجهة الغربية من القارة الافريقية والذي يملك 21 مليون نسمة.

هذا ولا تدل الحملة الانتخابية على ان الوضع في ساحل العاج بدأ يدخل الى طريق التطور الطبيعي، اذ شهدت البلاد اشتباكات اودت حتى الآن بحياة 5 اشخاص، وذلك بالرغم من الاجراءات الامنية المشددة حيث يتولى 25 الف عنصر من قوات الامن، والذين كانوا في الماضي القريب يشكلون الكتائب القتالية الموالية لوتارا، بالاضافة الى 7 آلاف من جنود قوات الامم المتحدة، مهمة الحفاظ على النظام.

واعلن رئيس البعثة الاممية بيرت كونديرس: "لن نسمح بحدوث العنف او ترهيب او اية عوائق خلال اجراء الانتخابات".

من جهته، دعا غيوم سورو رئيس وزراء ساحل العاج كافة القوى السياسية الى  "انهاء العنف"، مؤكدا ان "العسكريين الذين سارعوا الى الوقوف في صفوف مناصري احد المرشحين سيتم تحديدهم ومعاقبتهم".

المصدر: وكالة "ايتار-تاس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك