شرطة لندن تعتقل اكثر من مئة كونغولي على خلفية تظاهرات معارضة لكابيلا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573808/

شهدت لندن مظاهرات اقامها كونغوليون معارضون للرئيس جوزيف كابيلا، وذلك احتجاجا على اعادة انتخابه رئيسا لجمهورية الكونغو الديمقراطية. واعتقلت الشرطة اكثر من 140 متظاهرا بعد نشوب اشتباكات بين المحتجين وعناصر الامن. وفي الكونغو، أعلنت الشرطة عن مقتل 4 أشخاص في اعمال عنف اندلعت في أعقاب الاعلان عن نتائج الانتخابات.

شهدت العاصمة البريطانية لندن مظاهرات اقامها كونغوليون من معارضي الرئيس جوزيف كابيلا، وذلك احتجاجا على اعادة انتخابه رئيسا لجمهورية الكونغو الديمقراطية وفق النتائج الرسمية المعلن عنها يوم الجمعة 9 ديسمبر/كانون الاول.

وقالت الشرطة البريطانية انها اعتقلت 143 محتجا يوم السيت 10 ديسمبر/كانون الاول خلال تظاهرة وسط لندن شارك فيها نحو 500 شخص. وذكرت مصادر في الشرطة ان معظم الاعتقالات جاءت بسبب اندلاع المواجهات بين المحتجين الغاضبين وعناصر الامن بعد ان خرج المتظاهرون من المنطقة المسموح بها لخط المسيرة. فقد توجه المتظاهرون الى شارع وايت هول الذي يضم مبان حكومية في اتجاه ميدان ترافالغر سكوير، وقاموا بالحاق اضرار بسيارات ومحال تجارية.

الشرطة الكونغولية تعلن مقتل 4 أشخاص منذ إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية

وفي الكونغو، أعلنت الشرطة عن مقتل أربعة أشخاص على الأقل منذ اندلاع التوتر في البلاد بعد إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية. ونقلت "فرانس برس" عن رئيس جهاز الشرطة في البلاد قوله السبت إن ثلاثة من القتلى كانوا يقومون بأعمال سلب ونهب، فيما قتلت امرأة أخرى برصاصة طائشة.

وقد انتشرت دوريات شرطة مكافحة الشغب في العاصمة كينشاسا التي تعتبر معقلا قويا للمعارضة، كما سمعت أصوات اطلاق نار في بعض مناطقها، بينما شهدت المناطق الموالية لكابيلا وخاصة التي تقع شرقي البلاد احتفالات بعد الاعلان عن فوز الرئيس الحالي الذي يحكم البلاد منذ عام 2001.

وكان مرشح المعارضة اتيان تشيسيكيدي رفض النتائج الرسمية للانتخابات واعلن فوزه بالانتخابات من طرف واحد، غير انه دعا أنصاره للتهدئة بعد تصاعد التوتر في البلاد منذ مساء الجمعة. من جهتها، هددت الحكومة بمقاضاة تشيسيكيدي، مما ساهم في زيادة حدة التوتر.

وبحسب لجنة الانتخابات، فقد حصل كابيلا على 49% من اصوات الناخبين مقابل 32% لإتيان تشيسيكيدي. وقال الاخير انه نال نسبة 54% من الاصوات مقابل 26% لكابيلا.

ووسط مخاوف من اندلاع العنف في البلاد، دعت كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا كافة الاطراف للتهدئة.

المصدر: بي بي سي + وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك