فرنسا تدعو المجتمع الدولي الى "انقاذ الشعب السوري"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573793/

دعت فرنسا الى جانب الولايات المتحدة وبريطانيا المجتمع الدولي الى "انقاذ الشعب السوري" بعد ورود أنباء تفيد بأن القوات السورية تحضر لاقتحام مدينة حمص.

دعت فرنسا الى جانب الولايات المتحدة وبريطانيا المجتمع الدولي الى "انقاذ الشعب السوري" بعد ورود أنباء تفيد بأن القوات السورية تحضر لاقتحام مدينة حمص.

وقال برنار فاليرو المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية يوم 10 ديسمبر/كانون الأول إن فرنسا "تعرب عن قلقها الشديد تجاه المعلومات عن عملية عسكرية ضخمة تستعد لها السلطات الامنية السورية ضد مدينة حمص".

وأضاف المتحدث إن بلاده "تحذر الحكومة السورية من انها ستحمل السلطات السورية مسؤولية اي اعمال ضد السكان"، مؤكدا أنه "يجب على المجتمع الدولي بأسره ان يحشد نفسه لانقاذ الشعب السوري".

من جانبها نفت الحكومة السورية بشكل قاطع استعدادها لاي حملة امنية في حمص، واتهمت معارضيها بحمل السلاح.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية السورية جهاد مقدسي ان القوات السورية موجودة لحماية المدنيين والحفاظ على النظام والامن الذي ينتهكه اولئك الذين يحملون السلاح ضد الدولة، مضيفا ان رواية سلمية الاحتجاجات لم تعد رواية مقبولة لوصف ما يجري في بعض المناطق وقال ان سوريا تحتاج الى تحول وليس مواجهة مسلحة.

كما وأكد ناشط من سكان حمص انه ليست هناك مؤشرات على حشد للقوات حول المدينة. وقال "قمت بجولة حول المدينة ولم ار اي شيء غير معتاد انها نفس نقاط التفتيش ونفس عدد الجنود".

وكان المجلس الوطني السوري المعارض قال في بيان بشأن حمص ان المعلومات الواردة من ناشطين في حمص تشير الى أن النظام السوري يعد لارتكاب مجزرة في المدينة ليخمد شعلة الثورة ويرهب بقية المدن السورية.

المصدر: وكالات + رويترز

محلل سياسي: الجيش لا يخطط لشن حملة عسكرية في حمص

أكد المحلل السياسي تركي صقر في اتصال مع قناة روسيا اليوم من دمشق ان الجيش السوري لم يشن وليس بصدد شن حملة عسكرية ضد حمص، وان ما يجري هو ملاحقة الجهات المختصة لمسلحين يقومون بترويع السكان وقطع الطرقات وبعملايات قتل في المدينة.

وأشار الى ان التصعيد في الواقع ناجم عن القوى التي تدفع بتلك العصابات المسلحة عبر مدها بالمال والسلاح.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية