الجنزوري يعد بالكشف عن اسم وزير الداخلية الجديد اثناء اداء الحكومة اليمين الدستورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573496/

اعلن كمال الجنزوري رئيس الوزراء المصري المكلف في مؤتمر صحفي له مساء الثلاثاء 6 ديسمبر/كانون الاول انه سيكشف اسم وزير الداخلية الجديد اثناء اداء الحكومة اليمين الدستورية يوم الاربعاء القادم.

اعلن كمال الجنزوري رئيس الوزراء المصري المكلف في مؤتمر صحفي له مساء الثلاثاء 6 ديسمبر/كانون الاول انه سيكشف اسم وزير الداخلية الجديد اثناء اداء الحكومة اليمين الدستورية يوم الاربعاء القادم.

واشار الجنزوري الى ان مهمة وزير اداخلية هي عودة الامن الى الشارع المصري التي تعد احدى اولويات عمل حكومته. وقال ان على رأس هذه الاولويات معالجة الفراغ الامني والوضع الاقتصادي بعد ان تتحدد الخريطة السياسية لمصر.

وذكر رئيس الحكومة من بين الامور التي تحدد هذه الخريطة انتخابات مجلس الشعب التي تجري حاليا، وانتخابات مجلس الشورى المتوقعة بالاضافة الى وضع دستور جديد. وسينتهي تحديد المشهد السياسي الجديد في مصر بانتخاب رئيس الدولة في العام المقبل.

وفي معرض تناوله تشكيلة الحكومة الجديدة قال الجنزوري انها ستضم 7 مساعدين لبعض الوزراء سيكونون من الشباب، وذلك لاول مرة في تاريخ مصر.

ودعا رئيس الوزراء كذلك كافة القوى السياسية المصرية الى التكاتف مع الحكومة الجديدة في سبيل البلاد، واكد رفضه للتعامل مع المتظاهرين في ميدان التحرير عن طريق استخدام القوة.

هذا وقد كشف التلفزيون المصري عن اسماء بعض الوزراء في حكومة الانقاذ الوطني التي ستؤدي اليمين الدستورية امام المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية.

ومن بين الوزراء الذين كشف التلفزيون عن اسمائهم ممتاز السعيد الذي سيشغل منصب وزير المالية واحمد انيس الذي سيكون وزيرا للاعلام. وسيبقى محمد كامل عمرو من حكومة عصام شرف وزيرا للخارجية بالاضافة الى 3 وزراء آخرين من الحكومة السابقة. كما سيحتفظ كل من حسن يونس وفايزة ابو النجا بمنصبيهما (وزير الكهرباء ووزيرة التعاون الدولي على التوالي)، وهما كانا في هذين المنصبين منذ عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك. وسيبقى المشير طنطاوي وزيرا للدفاع وقائدا عاما للقوات المسلحة المصرية.

محلل سياسي: استدعاء شخصيات من الماضي لن يؤدي الى نجاح الثورة

قال الدكتور عاطف النجمي الخبير القانوني، المحلل السياسي في حديث لقناة "روسيا اليوم" انه يعتقد بان اختيار كمال الجنزوري رئيسا للحكومة لا يتفق مع الثورة، لانه لا يمكن للثورة ان تنظر الى المستقبل وتستدعي في الوقت ذاته شخصيات من الماضي لكي يضعوا خططا للمستقبل. واشار الى ان وقت هذه الشخصيات قد مضى، بغض النظر عما اذا نجحوا او فشلوا. واضاف ان "للمستقبل رجاله، والامس لا يمكن ان يكون كاليوم"، واستدعاء الماضي لا يمكن ان يؤدي الى نجاح الثورة.

المصدر: "كونا"، "رويترز" + "روسيا اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية