ليبرمان: لو ترك "رباعي" الوسطاء الدوليين الفلسطينيين والاسرائيليين وشأنهم سيتوصلون الى الاتفاق بصورة اسرع

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57344/

دعا افيغدور ليبرمان نائب رئيس الوزراء، وزير الخارجية الاسرائيلي "رباعي" الوسطاء الدوليين (روسيا والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وهيئة الامم المتحدة) الى الابتعاد عن منطقة الشرق الاوسط وترك الفلسطينيين والاسرائيليين وشأنهم. ويرى ليبرمان ان الحل الافضل للقضية هو تطوير التعاون مع الفلسطينيين في المسائل الاقتصادية والامنية وترك مسألة التسوية السياسية للاجيال القادمة.

دعا افيغدور ليبرمان نائب رئيس الوزراء، وزير الخارجية الاسرائيلي "رباعي" الوسطاء الدوليين (روسيا والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وهيئة الامم المتحدة) الى الابتعاد عن منطقة الشرق الاوسط وترك الفلسطينيين والاسرائيليين وشأنهم. 
واكد في مقابلة مع وكالة "انترفاكس" الروسية يوم 3 نوفمبر/تشرين الثاني ان "احسن حل للخلاف هو لو نسي  "الرباعي" واقع وجودنا" مؤكدا ان ذلك سيساعد على ايجاد الطرفين لغة مشتركة بصورة اسرع.
واشار ليبرمان الى "غياب اية فرص لان يتمكن "الرباعي" من حل شيء. ودعا الى التحلي بالواقعية وعدم تخيل الاوهام.
واكد ليبرمان على ضرورة تعلم تعايش الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي دون التوصل الى حل النزاع نهائيا. واردف قائلا ان الحل الشامل والاتفاق النهائي امران مستحيلان. ويرى ان الحل الافضل هو تطوير التعاون مع الفلسطينيين في المسائل الاقتصادية  والامنية وترك مسألة التسوية السياسية للاجيال القادمة. ولاحظ القيادي الاسرائيلي بهذا الصدد ان اغلبية الخلافات في العالم تبقى معلقة حتى الأن.
وكمثال ذكر ليبرمان الخلاف بين روسيا واليابان على جزر الكوريل مؤكدا انه لا إثر للحل هناك. ومع ذلك لا يخشى احد اندلاع حرب روسية ـ يابانية جديدة.
ويعتبر ليبرمان امرا غير وقعي التوصل الى اتفاقيات مع الفلسطينيين في سير المفاوضات المباشرة خلال العام القادم.
وفيما يتعلق بالوسطاء الدوليين قال ليبرمان" دعهم يمارسون  شأن العراق واوسيتيا وترنسنيستريا".
وردا على سؤال فيما اذا ما ساورت اسرائيل نية فرض حظر جديد على النشاط الاستيطاني قال ليبرمان "لو حدث ذلك لشهرين آخرين او ثلاثة اشهر فما الفائدة منه"؟

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية