مجلس الأمن يشدد العقوبات على ارتيريا بسبب دعمها للمتشددين

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573419/

شدد مجلس الأمن الدولي يوم 5 ديسمبر/كانون الأول العقوبات على اريتريا بسبب مواصلتها تقديم الدعم لمتشددين اسلاميين في الصومال ومن بينهم حركة الشباب.

شدد مجلس الأمن الدولي يوم 5 ديسمبر/كانون الأول العقوبات على اريتريا بسبب مواصلتها تقديم الدعم لمتشددين اسلاميين في الصومال ومن بينهم حركة الشباب.

ودعت النسخة النهائية للقرار الأممي الحكومة الاريتيرية إلى "وقف استخدام الابتزاز والتهديدات بالعنف والاحتيال والوسائل غير المشروعة الاخرى لتحصيل ضرائب خارج اريتريا من مواطنيها". وأدان اريتريا لاستخدامها ضريبة التحويلات لتمويل اعمال تلحق الضرر بمنطقة القرن الافريقي.

كما طالب القرار الدول المجاورة لاريتريا أن تطلب من شركاتها التي تعمل في مجال التعدين في اريتريا ان تتحلى "باليقظة" لضمان عدم استخدام الاموال التي يدرها هذا القطاع في زعزعة استقرار المنطقة.

في حين تنفي اسمرة مساعدة متشددي حركة الشباب أو أي جماعات متشددة أخرى في الصومال.

وجرى تخفيف القرار الذي حصل على تأييد 13 عضوا مع امتناع اثنين عن التصويت إذ أن مسودات سابقة كانت تسعى لحظر الاستثمار في قطاع التعدين في اريتريا وحظر استيراد المعادن منها. وكانت المسودة الاصلية للقرار التي وزعتها الغابون في اكتوبر/ تشرين الاول الماضي تهدف الى منع دفع ضريبة تفرضها اريتريا على التحويلات المالية من مواطنيها في الخارج.

وقال دبلوماسيون ان روسيا والصين اللتين امتنعتا عن التصويت عارضتا العقوبات على قطاع التعدين والتحويلات النقدية وان بعض الدول الاوروبية والولايات المتحدة شعرت أيضا أن النسخة الاصلية كانت متشددة اكثر من اللازم وقد تضر بالشعب الاريتري.

وتعد التحويلات المالية التي تحصل عليها اريتريا من مواطنيها المنتشرين باعداد كبيرة في الغرب والشرق الاوسط اكبر مصدر للنقد الاجنبي في البلاد.

المصدر: بي بي سي

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك