قطر... اتفاق اولي لانشاء مؤسسة مشتركة لانتاج المشتقات النفطية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573369/

اتفقت شركة النفط الحكومية في قطر Qatar Petroleum International وشركة النفط والغاز البريطانية – الهولندية المشتركة Royal Dutch Shell Plc بصورة اولية على انشاء مؤسسة مشتركة لانتاج المشتقات النفطية في قطر برأسمال قدره 6.4 مليار دولار. اعلن ذلك موقع شركة Shell يوم 4 ديسمبر/كانون الاول.

اتفقت شركة النفط الحكومية في قطر Qatar Petroleum International وشركة النفط والغاز البريطانية – الهولندية المشتركة Royal Dutch Shell Plc بصورة اولية على انشاء مؤسسة مشتركة لانتاج المشتقات النفطية في قطر برأسمال قدره 6.4 مليار دولار. اعلن ذلك موقع شركة Shell يوم 4 ديسمبر/كانون الاول.

وستكون حصة شركة قطر للنفط في المؤسسة 80 % وحصة الشركة البريطانية – الهولندية 20 %، على ان يتم توقيع الصيغة النهائية للاتفاق في نهاية عام 2012 او بداية عام 2013 . ويخطط لانجاز الاعمال عام 2017 .

وبموجب الاتفاق الاولي يتم استخدام تكنولوجيا شركة  Shell لانتاج 1.5 مليون طن من مادة جلايكول الاثيلين في السنة الذي يستخدم الغاز الطبيعي كمادة اولية لانتاجه كما سينتج 300 الف طن من مادة  اوليفينات الفا ومنتجاتها. وسوف تسوق هذه المنتجات بصورة رئيسية الى الاسواق الاسيوية.

وقال محمد السادة وزير الطاقة القطري "ان هذا المشروع يدعم استراتيجية قطر القاضية بتنويع الصناعات الكيميائية ، وهو خطوة مهمة لتصبح دولة رئيسية في معالجة الثروات الطبيعية".

واضاف الوزير القطري ان الاتفاقية مع شركة Shell لا تعني الغاء اتفاقية مماثلة مع شركة Exxon Mobil Corp. التي توصلنا اليها سابقا. ان الاتفاقية جزء من الاستراتيجية الرامية الى زيادة المشاريع المرتبطة بقطاع الصناعات التحويلية في قطر التي تحتل مركزا متقدما في العالم في تصدير الغاز المسال.

ومن جانبه قال بيتر فوزير المدير العام لشركة Shell ان هذه الاتفاقية هي علامة لشراكة جديدة مع شركة قطر للنفط، :" اننا نقييم عاليا هذه الفرصة لنتبادل مع قطر الخبرة والتكنولوجيا الضرورية لتنفيذ مشاريع بهذه الضخامة".

وتقوم شركة Shell باستخراج وتكرير النفط في اكثر من 40 بلدا في العالم.

اما شركة قطر للنفط فقد تاسست عام 1974 وهي شركة حكومية وتشرف على كافة مراحل انتاج النفط والغاز في قطر التي تحتل المركز الثالث في احتياطي الغاز بعد روسيا وايران.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية