رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية يشير إلى أن إسرائيل قد يكون لها ضلع في الهجوم على منشأة نووية في سورية عام 2007

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57319/

أشار أموس يدلين رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية يوم الثلاثاء 2 نوفمبر/تشرين الثاني إلى أن إسرائيل قد يكون لها ضلع في الهجوم على منشأة نووية في سورية في سبتمبر/أيلول عام 2007. وقال يدلين في كلمته في الكنيست الإسرائيلي يوم الثلاثاء 2 نوفمبر/تشرين الثاني إن سورية قد شكلت في عام 2007 أخطر مشكلة لإسرائيل خلال الأعوام الـ 30 الأخيرة لأنها امتلكت قدرات كبيرة من الصواريخ الحديثة التي كانت تحد كثيرا القدرة القتالية لقوات سلاح الجو الإسرائيلية، حسبما نقلته صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية.

أشار أموس يدلين رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية يوم الثلاثاء 2 نوفمبر/تشرين الثاني إلى أن إسرائيل قد يكون لها ضلع في الهجوم على منشأة نووية في سورية في سبتمبر/أيلول عام 2007.
وقال يدلين في كلمته في الكنيست الإسرائيلي يوم الثلاثاء 2 نوفمبر/تشرين الثاني إن سورية قد شكلت في عام 2007 أخطر مشكلة لإسرائيل خلال الأعوام الـ 30 الأخيرة لأنها امتلكت قدرات كبيرة من الصواريخ الحديثة التي كانت تحد كثيرا القدرة القتالية لقوات سلاح الجو الإسرائيلية، حسبما نقلته صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية.
وصرح رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية الذي يترك منصبه بأن دمشق على الرغم أنها لم تتمكن من شراء صواريخ "أس - 300" الروسية استطاعت تحديث منظوماتها الدفاعية إلى مستوى يمكنها من الحفاظ على التوازن العسكري مع إسرائيل منذ السبعينات.
وأشار يدلين إلى أنه كان منخرطا في العمل على "برنامجين نوويين لدول معادية".
كما أكد المسؤول الإسرائيلي أن "إسرائيل تمر حاليا بفترة هدوء نسبي. لكن الحرب المقبلة، على الأرجح، ستجري على جبهات عدة مما سيؤدي إلى وقوع ضحايا وخسائر أكثر من ضحايا إسرائيل في النزاعين السابقين في لبنان عام 2006 وقطاع غزة عامي 2008 - 2009".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية