راهب من التبت يحرق نفسه مطالباً بعودة الدالاي لاما

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573141/

أقدم راهب بوذي سابق في منطقة التبت الجبلية على حرق نفسه مؤخراً، مما يجعله الراهب رقم 12 في قائمة الرهبان البوذيين الذين يحرقون أنفسهم أو الذين حاولوا، كخطوة احتجاجية على سياسة الصين إزاء إقليم التبت الذي يتمتع بحكم ذاتي.

أقدم راهب بوذي سابق في منطقة التبت الجبلية على حرق نفسه مؤخراً، مما يجعله الراهب رقم 12 في قائمة الرهبان البوذيين الذين يحرقون أنفسهم أو الذين  حاولوا، كخطوة احتجاجية على سياسة الصين إزاء إقليم التبت الذي يتمتع بحكم ذاتي.

وحول هذا الأمر أصدرت مجموعة الحملة الدولية من أجل التبت التي تتخذ من العاصمة الأمريكية واشنطن موقعاً لها، بياناً جاء فيه ان النيران التي أشعلها الراهب، ويدعى تنزين بونتسوغ، في جسده لم تتسبب بموته، لكنها تسببت بحروق نقل على إثرها الى أحد مستشفيات مقاطعة شانغدو، حيث وقعت الحادثة.

وبذلك يتساوى عدد الرهبان الذين لقوا حتفهم جراء حرق أنفسهم بعدد الذين تعرضوا لجروح متفاوتة جراء اعتمادهم وسيلة الاحتجاج هذه.

وعلى الفور أصبح هذا النبأ الذي جاء حلقة ضمن سلسلة من أنباء مماثلة ترد من التبت ابتداءً من شهر مارس/آذار الماضي متداولاً في أوساط المؤيدين لقضية التبت والمتعاطفين مع الرهبان، الذين اتخذوا من حرق أنفسهم وسيلة للتعريف بقضيتهم ومطالبهم، وأهمها ان تسمح بكين بعودة الزعيم الروحي للتبتيين الدالاي لاما الى وطنه.

يُذكر ان الصين فرضت سيطرتها على التبت في عام 1950. وتعتبر بكين ان حكمها للتبت يصب في مصلحة المنطقة الفقيرة، اذ انها تشرف على تنميته وتطويره وفقاً للتصريحات الرسمية.

المصدر: "الوطن" بتصرف "روسيا اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية