الجنزوري يجتمع مع مرشحي الحكومة الجدد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573127/

قال موفد "روسيا اليوم" إلى القاهرة أشرف الصباغ أن الدكتور كمال الجنزوري المكلف برئاسة الحكومة المصرية بدأ عقد اجتماعات الجمعة 2 ديسمبر/ كانون الثاني مع المرشحين للتشكيل الجديد للحكومة.

قال موفد "روسيا اليوم" إلى القاهرة أشرف الصباغ أن الدكتور كمال الجنزوري المكلف برئاسة الحكومة المصرية بدأ عقد اجتماعات الجمعة 2 ديسمبر/ كانون الثاني مع المرشحين للتشكيل الجديد للحكومة. ويعد هذا الاجتماع قبل الاخير من الإعلان النهائي للتشكيل الحكومي الجديد.

ومن بين من التقى بهم الجنزوري الجمعة الدكتورة فايزة أبو النجا وزيرة التخطيط والتعاون الدولي وممتاز السعيد نائب وزيرالمالية والدكتور وائل الدجوي عميد كلية الهندسة بجامعة القاهرة والدكتور معتز عبد الفتاح المستشار السياسي لحكومة شرف والذي استقال منها بعد أحداث ماسبيرو. والتقى الجنزوري بالدكتور خالد حسين رئيس معهد الأورام بجامعة القاهرة والمرشح لوزارة الصحة.

مقترحات لفرز الصناديق الانتخابية

من جهة أخرى وبعد صخب الفرز الذى شهدته المرحلة الأولى فى اللجان العامة، تقدم المستشار عبد المعز إبراهيم رئيس اللجنة العليا للانتخابات باقتراح جديد إلى المجلس العسكرى، يقضى بإجراء عمليات فرز الصناديق الانتخابية بمقر اللجان الفرعية بدلا من اللجان العامة.

 ويأتي المقترح بعد حالات الفوضى التى حدثت فى بعض اللجان العامة، من تزاحم المواطنين وعدم تمكن القضاة من عمليات الفرز، الأمر الذى أدى إلى ترك بعض القضاة الصناديق بمفردها وغادروا المكان، كما حدث بمقر اللجنة العامة بالدائرة الأولى بالقاهرة وتحديدا فى "مدرسة جمال فهمى الصناعية".

وقال المستشار إبراهيم إنه قدم هذا المقترح إلى المجلس العسكرى بعد أن اتضح أن إجراء عمليات الفرز باللجان العامة لكل دائرة شابه كثير من الأخطاء، مضيفا أنه من الأفضل أن يقوم كل قاض بعملية الفرز فى مكانه، بدلا من عملية نقل الصناديق إلى أماكن بعيدة وتتعرض للكسر أو الفتح.

حلقات نقاشية بين المعتصمين والمتظاهرين في ميدان التحرير

وفي سياق آخر شهد ميدان التحرير بعض الحلقات النقاشية صباح الجمعة بين المعتصمين وبعض المتظاهرين الوافدين للميدان للمشاركة فى جمعة "رد الاعتبار" حول جدوى الاعتصام، حيث حاول كل طرف أن يقنع الآخر بوجهة نظره فى إطار من الحوار الديمقراطى الشيق.

كما بدأ المتظاهرون بميدان التحرير فى إقامة سرادق لتلقى عزاء الشهداء عقب صلاة الجمعة وحتى الساعة الرابعة عصرا بتوقيت القاهرة، وذلك بشارع قصر العينى فى المنطقة ما بين مجمع التحرير ومبنى الجامعة الأمريكية استعدادا لاستقبال واجب العزاء.

ودعت أكثر من 23 حزبا وإئتلافا وحركة سياسية من أبرزها "الجبهة الوطنية للتغيير" وحركة "6 أبريل"، المشاركة فيما أطلقوا عليه جمعة "رد الإعتبار لشهداء محمد محمود" لسرعة ومحاكمة جميع المسئولين عن قتل الثوار، ورد الاعتبار لجميع الشهداء الذين لم يحصلوا على ما يليق بهم من إحتفاء وتقدير حسب قولهم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية