العثور على صعاليك ديزني الجائعين بعد الاعتقاد بفقدانهم الى الأبد

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573051/

أعلن في بريطانيا عن العثور على فيلم كارتون صوره المخرج والت ديزني في عام 1928، وذلك بعد ان فُقد الأمل في العثور على أحد إبداعات المخرج الأسطوري الضائعة، اذ كان الاعتقاد السائد قبل العثور على التحفة الفنية بأن هذا الفيلم قد فقد وإلى الأبد.

أعلن في بريطانيا عن العثور على فيلم كارتون صوره المخرج والت ديزني في عام 1928، وذلك بعد ان فُقد الأمل في العثور على أحد إبداعات المخرج الأسطوري الضائعة، اذ كان الاعتقاد السائد قبل العثور على التحفة الفنية بأن هذا الفيلم قد فقد وإلى الأبد، مما يجعل من العثور عليه حدثاً مهماً لعشاق الرسوم المتحركة وللمعجبين بمواهب والت ديزني.

وقد عثر على الشريط الأثري في أرشيف مدينة هنتلي في مقاطعة هيريفوردشير.

ويبدأ الشريط بتعريف بأبطال الفيلم اذ تظهر عبارة "الأرنب أوسوالد المحظوظ" والصعاليك الجائعين"، من تأليف والت ديزني وإنتاج جورج وينكلر.

وقد تم العثور على الشريط بمحض الصدفة حين قرأ أحد العاملين في الأرشيف اسم الفيلم على علبة قديمة قد علاها الغبار، فقرر ان يتحقق من الأمر وبحث عن الفيلم بواسطة الإنترنت ليجد ان ما بين يديه أول فيلم للفنان الأمريكي الشهير.

ويعد الفيلم إشارة واضحة الى ان والت ديزني استوحى شخصية ميكي ماوس الشهيرة من الأرنب أسوالد، الذي يشاركه في بطولة الفيلم كلب بساق واحدة اسمه بيت، حيث يظهر الفيلم الصداقة الغريبة التي جمعت بين أرنب وكلب وما يواجهما من مغامرات خلال رححلتهما في قطار شحن.

ويعتبر "الصعاليك الجائعين" من الأعمال الأخيرة التي قام بها ديزني بالتعاون مع المنتج تشارلز مينتس من شركة "يونيفريسال بيكتشرز". لكن الأمور لم تستمر على ما يرام بين الشريكين اذ انه وبعد النجاح الكبير الذي حققته عشرات الأفلام المتحركة حول مغامرات الأرنب أوسوالد، أراد مينتس ان يستحوذ على الشهرة والأرباح، فنجح باستقطاب معظم التقنيين والفنيين العاملين مع والت ديزني، كما تمكن استناداً الى العقد المبرم من منع والت ديزني من حق استخدام الأرنب في رسومه المتحركة، مما جعل تلك الفترة عصيبة للغاية في حياة الرسام والمخرج الأمريكي الشهير.

ولذلك قرر والت ديزني ان يبتكر شخصية أخرى ينفرد بها، فرسم الفأر ميكي ماوس، الذي بدا بحركاته وتعبيرات وجهه وكأنه شقيق الأرنب أوسوالد.

وفي تعليقها على الأمر عبرت مديرة الأرشيف أماندا هنتلي عن دهشتها إزاء وجود هذا الشريط بين  المحفوظات، اذ ان أفلام الكارتون لم تكن في دائرة اهتمام والدها الذي أشرف على الأرشيف وما فيه من أفلام. لكنها رجحت ان يكون والدها قد اقتنى "الصعاليك الجائعين" في إطار صفقة شملت العديد من الأفلام من بينها فيلم الكارتون الوحيد.

وأعلنت هنتلي ان الأرشيف سوف يعرض الفيلم الكارتوني للبيع في مزاد "بونيمس" الأمريكي في 14 من الشهر الجاري، على ان يخصص المردود لإجراء إصلاحات في الأرشيف السينمائي كي يتمكن من مواصلة الحفاظ على ما فيه من أفلام. وتقدر مديرة الأرشيف ان يبدأ سعر "الصعاليك الجائعين" في المزاد من مبلغ 25 ألف جنيه إسترليني، أي 39 ألف دولار أمريكي.

المصدر: "إيتار- تاس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية