فيكتور تشيرنومردين في ذمة الخلود

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57303/

توفي في موسكو يوم 3 نوفمبر/تشرين الثاني عن عمر يناهز 73 عاما فيكتور تشيرنومردين رئيس الوزراء الاسبق والمستشار الخاص لرئيس الدولة لشؤون التعاون الاقتصادي مع بلدان رابطة الدول المستقلة.

توفي في موسكو يوم 3 نوفمبر/تشرين الثاني عن عمر يناهز 73 عاما فيكتور تشيرنومردين رئيس الوزراء الاسبق والمستشار الخاص لرئيس الدولة لشؤون التعاون الاقتصادي مع بلدان رابطة الدول المستقلة.
وكان تشيرنومردين يعاني من امراض مزمنة وقضى فترة  للعلاج في الخارج.

لقد رحل تشيرنومردين الذي ارتبطت باسمه مرحلة كاملة من مراحل تاريخ روسيا والعالم. لقد شغل هذا الانسان مراكز حكومية ودبلوماسية عالية جعلت اسمه اعلى منها كلها. لقد كان مواطنا روسيا بارزا وانسانا ورفيقا لتاريخ روسيا.

يحتفظ تشيرنومردين حتى الآن بالرقم القياسي لمدة ترأسه للحكومة الروسية الذي شغله منذ تفكك الاتحاد السوفيتي ولمدة 6 سنوات ويعود له القول " آنذاك عملنا كل شيء للمرة الاولى وانتقلنا من نظام للدولة الى آخر ". و اذا استخدمنا كلمات تشيرنومردين عند النظر الى تلك الفترة لقلنا كان يجب بناء الاقتصاد " للحصول على السوق وليس على بازار " وحسب تقييمه " المهم ان كل شيء جرى بدون هدر للدماء واعمال ثورية وحافظنا على البلد. لقد دخلنا اقتصاد السوق بموجب الدستور والقوانين السوفيتية ".  لقد اعترف بوجود " اخطاء لحكومته. ولكن الاخطاء ممكن تصليحها واذا لم يتم ذلك في وقته فتلك كارثة ".

قبل سنتين وخلال تقديم كتاب عن سيرته اعترف تشيرنومردين بانه " لا يحب النظر الى الوراء والعيش مع الذكريات ". وحسب قوله كانت سنوات 1992 – 1994 " سنوات حرجة في تاريخ روسيا. وانشاء الله لا تتكرر ". ومع ذلك كان يتحدث بفخر عن اول مصنع له وخاصة عن العمل في غرب سيبيريا وعن استغلال المكامن الضخمة وعن تاسيسه لمؤسسة " غازبروم ".

بدء تشيرنوميردين حياته العملية بعد ان انهى دراسته الاولية حيث عمل برادا في مصنع تكرير النفط بمدينة اورسك . وكان تشيرنومردين اخر وزير لصناعات الغاز في الاتحاد السوفيتي وكان نائبا وقام مقام رئيس الدولة بحدود يوم كامل في نوفمبر/تشرين الثاني عام 1996 عندما اجريت عملية جراحية على قلب بوريس يلتسين، ولكنه لم يسع يوما ليصبح رئيسا للدولة.

في عام 1995 ترأس تشيرنومردين حركة " روسيا بيتنا " التي شكلت عمليا اول مشروع لحملة انتخابية. لقد تمتع بتفكير على مستوى الدولة وكان رجلا بكل معنى الكلمة، وهذا مانلاحظه من خلال القرارات الجريئة التي اتخذها في اثناء رئاسته للحكومة. وبعد احداث " الثلاثاء الاسود " في 11 اكتوبر تشرين الاول عام 1994 حرر رسالة الى يلتسين ضمنها استقالته. وفي يونيو/حزيران عام 1995 راقب الجميع سير مفاوضاته مع شامل باسايف لتحرير الرهائن في بوديونوفسك.

واول مهمة دبلوماسية له كانت مهمة مبعوث الرئيس الخاص لتسوية الاوضاع بعد قصف يوغوسلافيا في ربيع عام 1999. ومن ثم شغل منصب سفير روسيا لدى اوكرانيا لمدة قياسية – 8 سنوات. وكانت هذه في " المرحلة البرتقالية " لفيكتور يوشينكو، مرحلة تأزم العلاقات بين موسكو وكييف. وحسب مايذكره زملاؤه " كان لاعبا سياسيا اساسيا: وليس فقط انسانا كان يقوم بمهمة الاستقبال والتوديع وتأدية الزيارات ". لقد كان احد مصممي السياسة الروسية ومنفذيها وحسب قوله " لم اكن احلم حتى في منامي بان اكون سفيرا يوما ما ". ولكنه قال " ادركت جيدا ماذا تعني اوكرانيا لروسيا " وعبر عن ثقته ان هذا سيدركونه في اوكرانيا " اذا لم يدركه هؤلاء، فسيدركه القادمون ". هذا ما تنبأ به تشيرنومردين.

السيرة الحياتية لتشيرنومردين
ولد تشيرنومردين في 9 ابريل/نيسان عام 1938 في مقاطعة اورينبورغ.
في عام 1966 انهى الدراسة الجامعية وفي عام 1972 حصل على درجة دكتوراه في  فلسفة العلوم التقنية.
في فترة 1960-1967 عمل في مصنع اورسك لتكرير النفط.
في فترة1967 – 1973 شغل منصب نائب رئيس قسم، ومن ثم رئيس قسم الصناعة والنقل في لجنة الحزب الشيوعي لمدينة اورسك.
في عام 1973 مدير مصنع اورسك لتصنيع الغاز.
في فترة 1978 – 1982 مرشد في قسم الصناعات الثقيلة التابع للجنة المركزية للحزب الشيوعي السوفيتي.
في فترة 1982 – 1985 نائب وزير صناعات الغاز.
في فترة 1983 – 1985 مدير  مؤسسة تيومين لاستخراج الغاز.
في 1985 – 1989 وزير صناعة الغاز في الاتحاد السوفيتي.
في فترة 1986 – 1990 عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي السوفيتي.
في فترة 1989 – 1992 رئيس مجلس ادارة مؤسسة " غازبروم ".
من مايو/ايار عام  1992 لغاية ديسمبر/كانون الاول نائب رئيس الحكومة الروسية.
في 14 ديسمبر/كانون الاول عام 1992 عين رئيسا لمجلس الوزراء في روسيا وشغل المنصب لغاية 1998. خلال فترة رئاسته للحكومة مرت روسيا باصعب المراحل في تاريخها المعاصر بعد تفكك الاتحاد السوفيتي، حيث تغير النظام الاقتصادي - الاجتماعي وجرت الحرب الشيشانية الاولى والعملية الارهابية في بوديونفسك وغيرها من الاحداث التي اصبحت امتحانا للبلاد وقيادتها.

في فترة ابريل/نيسان - اكتوبر/تشرين الاول عام 1999 مبعوث خاص للرئيس الروسي لتسوية موضوع يوغوسلافيا.
في فترة 1999 -2000  رئيس مجلس ادارة مؤسسة " غازبروم ".
في فترة 2001 – 2009 سفير روسيا الاتحادية لدى اوكرانيا.
منذ عام 2009 -مستشار الرئيس الروسي للعلاقات الاقتصادية مع بلدان رابطة الدول المستقلة.
تقديرا لما قدمه من خدمات جليلة منح تشيرنومردين وسام ثورة اكتوبر ووسام الراية الحمراء من اجل العمل ووسام الشرف وكامل مجموعة اوسمة الاستحقاق الوطني ( 4 اوسمة ).

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)