السلطات الباكستانية تحجب بث قناة "بي-بي-سي" الاخبارية في أراضي البلاد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/573017/

أفادت هيئة الإذاعة البريطانية "بي-بي-سي" يوم الأربعاء 30 نوفمبر/تشرين الثاني بان مسؤولي التفزيون الكابلي في باكستان بدأوا بحجب بث قناة "بي-بي-سي اخبار العالم" ردا على بث فيلم وثائقي حول علاقة السلطات الباكستانية المزعومة مع حركة طالبان.

أفادت هيئة الإذاعة البريطانية "بي-بي-سي" يوم الأربعاء 30 نوفمبر/تشرين الثاني بان مسؤولي التفزيون الكابلي في باكستان بدأوا بحجب بث قناة "بي-بي-سي اخبار العالم" ردا على بث فيلم وثائقي حول علاقة السلطات الباكستانية المزعومة مع حركة طالبان.

وأضافت "بي-بي-سي" ان قوات أجنبية أخرى أيضا تلقت تحذيرات من باكستان بشأن احتمال حجب بثها في الاراضي الباكستانية، إذا روجت لمواد معادية لإسلام آباد. وقال متحدث باسم جمعية عملاء التلفزيون الكابلي ان الجمعية ستبدأ بحجب القنوات الأجنبية التي لا تلقي بالا الى التحذيرات ابتداءا من يوم الأربعاء القادم.وأعربت "بي-بي-سي" عن قلقها العميق من القضية ودعت السلطات الباكستانية الى وقف حجب بثها فورا.

وفي وقت سابق ذكر مسؤولون في إسلام آباد أنهم يعيدون النظر في فيلم "باكستان السرية" الذي بثه "بي-بي-سي" يوم الأحد الماضي، لتحديد ما إذا كانت الهيئة الإخبارية قد انتهكت قوانين الإعلام في باكستان. وقالوا ان الفيلم أجج مشاعر الباكستانيين، حيث تم بثه بعد ساعات فقط من هجوم وقع السبت الماضي من قبل حلف شمال الأطلسي (الناتو) على موقع حدودي أسفر عن مقتل 24 جنديا باكستانيا.

وتجدر الإشارة الى ان فيلم "باكستان السرية" يتحدث عن وجود علاقة بين الاستخبارات والجيش في باكستان من جهة ومقاتلي حركة طالبان من جهة أخرى، بما فيه تقديم الدعم لهم عبر التدريب على إجراء حرب تخريبية إرهابية وتزويدهم بالأسلحة والذخيرة والأموال.

المصدر: بي-بي-سي+ وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك