منح رائد الفضاء الروسي اليكسي ليونوف جائزة لبنانية

الفضاء

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/572811/

قال اليكسي ليونوف رائد الفضاء الروسي الذي منح جائزة لبنانية هي عبارة عن " تمثال مذهب "لفلاح لبناني"، انه لاتوجد بين اوسمته والهدايا التي بحوزته مثيل لهذه الجائزة. واضاف "انها فخمة جدا، واعتقد انها اجمل حتى من الاوسكار".

قال اليكسي ليونوف رائد الفضاء الروسي الذي منح جائزة لبنانية هي عبارة عن " تمثال مذهب "لفلاح لبناني"، انه لاتوجد بين اوسمته والهدايا التي بحوزته مثيل لهذه الجائزة. واضاف "انها فخمة جدا، واعتقد انها اجمل حتى من الاوسكار".

وكان ليونوف قد وصل الى بيروت لحضور مراسم توزيع الجوائز اللبنانية الى ممثلي الثقافة والعلوم ورجال الاعمال.

لم يخف ليونوف فرحه وسعادته لكونه "محاطا مرة ثانية بالنجوم". وذكر انه في هذه السنة احتفل بالذكرى الخمسين لرحلة يوري غاغارين الى الفضاء الخارجي وان هيئة الامم المتحدة قررت اعتبار يوم 12 ابريل/نيسان يوما عالميا للفضاء. وقال "انا انتمي الى الفصيل الاول لرواد الفضاء، واعتقد ان الاهتمام الذي حظيت به مرتبط بانجازاتنا في مجال دراسة الفضاء الخارجي".

وصفق الحاضرون عندما اعتلى رائد الفضاء الحادي عشر ليونوف ( 77 سنة) المنصة في جناح المعرض المقام على ساحل بيروت، حيث قال والابتسامة على شفتيه لقد قطعت وانا في الفضاء المسافة من لبنان الى بلدتي في سيبيريا بزمن قدره 12 دقيقة. اما الان فقد قطعتها بـ 24 ساعة تقريبا. واعترف بحبه لـ "سويسرا الشرق الاوسط" التي يزورها للمرة الثانية " انها بلد جميل جدا وشعبها لطيف وحكيم".

ومن الصعب تصور الرحلات الفضائية اليوم دون خروج الرواد الى الفضاء الخارجي، وكان ليونوف اول من قام بهذه العملية. حيث يعكس في كتبه ولوحاته احاسيسه في الفضاء البعيد. لقد وجد اللبنانيون الكثير من اوجه التشابه في اعماله واعمال الفيلسوف والكاتب اللبناني الكبير جبران خليل جبران. لذلك قال ميشيل داغر رئيس لجنة منح الجائزة ، "ان ليونوف حصل على الجائزة عن حق" اضافة الى انه كجبران " يرسم بصورة رائعة. كما عرضت سلايدات عن مشاهد الفضاء على شاشة كبيرة.

كما منحت الجائزة الى هيفاء وهبي ومجموعة من الملحنين والفنانين العرب، كان من بينهم جاك صراف رجل الاعمال اللبناني قنصل روسيا الفخري في مدينة طرابلس اللبنانية- ممثل الرابطة الارثوذكسية في البلاد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم