لسعات النحل تزيل التجاعيد

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/572772/

بالإضافة الى الفوائد الكبيرة التي تعود على الإنسان جراء تناوله العسل، سواء كعلاج من بعض الأمراض أو وقاية من بعضها الآخر، ها هي أبحاث علمية تشير الى فائدة عظيمة تعود بها لسعات النحل، وعلى وجه التحديد إزالة التجاعيد.

بالإضافة الى الفوائد الكبيرة التي تعود على الإنسان جراء تناوله العسل، سواء كعلاج من بعض الأمراض أو وقاية من بعضها الآخر، ها هي أبحاث علمية تشير الى فائدة عظيمة تعود بها لسعات النحل.

فقد أثبتت أبحاث أجراها العالم سانغ مي هان من كوريا الجنوبية لحساب شركة "مانوكا دوكتر" النيوزلندية، ان لسعة النحل تساعد على إزالة التجاعيد وتسمح باستعادة نضارتة الجلد.

ويبدو ان نتائج هذه الدراسة ستدفع بالشركة النيوزلندية المختصة بانتاج مستحضرات التجميل الى تغيير نهجها واتباع الوسيلة الجديدة لإزالة التجاعيد. ويكمن سر لسعة النحل في انها تحفز إفراز مادة الـ "كولاجين" تحت الجلد، وهي المادة اتي تسهم بمنح الجلد النضارة والمرونة، كما انها تحمي البشرة من أشعة الشمس وغيرها من العوامل التي تؤثر سلباً على البشرة.

الجدير بالذكر ان الكثير من شركات العالم المعنية بانتاج مستحرضات التجميل تنتج مستحضرات العناية بالبشرة من سم النحل الذي يعتبر غالي الثمن، مما يجعله شبه حكراً على الأثرياء فحسيب. لكن شركة "مانوكا دوكتر" تزمع جعل هذا المنتج رخيص الثمن ليصبح في متناول شريحة عريضة من المستهلكين.

ومن المتوقع ان تلقى وسيلة العناية بالبشرة الجديدة رواجاً واسعاً لا سيما بين النساء، اللواتي سيتعين عليهن تحمل آلام لسعات النحل من أجل الحصول على بشرة ناعمة لأطول فترة ممكنة. لكن وكما يقول المثل الروسي الجمال يقتضي التضحية.

المصدر: "البشائر" بتصرف "روسيا اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية