الامير ويليام يشارك في عملية انقاذ بحارة روس بالبحر الإيرلندي

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/572673/

أفادتوكالة "اسوشيتد بريس" يوم 27 نوفمبر/تشرين الثاني بان الامير البريطاني  ويليام  شارك في إنقاذ بحارة من سفية شحن غرقت في بحر إيرلندا يضم طاقمها 8 مواطنين روس.

أفادتوكالة "اسوشيتد بريس" يوم 27 نوفمبر/تشرين الثاني بان الامير البريطاني ويليام البريطاني شارك في عملية  تهدف انقاذ بحارة من سفية شحن غرقت في بحر إيرلندا يضم طاقمها 8 مواطنين روس. وأكد ممثل شركة  "توربالك"  بصفتها  صاحبة  السفينة "سفانلند" الغريقة في حديث ادلى به لوكالة إيتار – تاس" الروسية للانباء، أكد ان افراد الطاقم الثمانية كلهم هم مواطنون روس.

يذكر ان سفينة الشحن"سفانلند" غرقت في ليلة السبت على الاحد في البحر الإيرلندي بمنطقة تبعد 30 كيلومترا عن شبه جزيرة لين. وقد تم اكتشاف 3 افراد من طاقم السفينة في البحر، وكان احدهم ميتا. اما مصير الـ 5 الآخرين فلا يزال  مجهولا.

وتفيد وكالة "اسوشيتد بريس" بان الامير ويليام كان على ظهر مروحية الانقاذ التي قامت برفع الشخصين الحيين المكتشفين في البحر واللذين تم إيصالهما الى قاعدة واقعة في جزيرة أنجلسي.

وتلفت الوكالة الى ان الامير ويليام  دوق كامبريج يخدم في فريق الانقاذ طيارا للمروحية التابعة للسلاح الجوي البريطاني. وقد وردت اشارة الاستغاثة  من السفينة المنكوبة الى  مركز الحراسة الساحلية  الواقع في بلدة هوليهيد بويلز الشمالي في الساعة الثانية ليلا  بالتوقيت المحلي ما يوافق الساعة السادسة صباحا بتوقيت موسكو. وابلغ الطاقم عن وقوع ثغرة في جسم السفينة وتسرب الماء الى حوضها. وبحسب المعلومات المتوفرة  لدى السلطة البريطانية فان السفينة  كانت تنقل الغرانيت الخام  وغرقت من جراء عاصفة بحرية.

يذكر ان بضعة  مروحيات وسفن شاركت في عملية الانقاذ. لكن ظروف الطقس السيئة والامواج العالية والرياح الشديدة حالت دون اداء رجال الانقاذ واجباتهم بالشكل الامثل.

المصدر : وكالات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة