إيطاليا وألمانيا وفرنسا تتفق على تقديم ضمانات لاستقراراليورو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/572470/

اتفقت إيطاليا وألمانيا وفرنسا على تقديم ضمانات لاستقراراليورو. اعلن ذلك الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والمستشارة الألمانية انجيلا ميركل ورئيس الوزراء الايطالي ماريو مونتي في مؤتمر صحفي مشترك عقد يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني في أعقاب لقائهم الاول في  ستراسبورغ الفرنسية.

اتفقت إيطاليا وألمانيا وفرنسا على تقديم ضمانات لاستقراراليورو. اعلن ذلك الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والمستشارة الألمانية انجيلا ميركل ورئيس الوزراء الايطالي ماريو مونتي في مؤتمر صحفي مشترك عقد يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني في أعقاب لقائهم الاول في  ستراسبورغ الفرنسية.

وقال هؤلاء ان الثلاثي وافق تماما على مواقف وأولويات تخص الخروج من الازمة الحالية. وأعلن مونتي قائلا:" نحن موافقون على ان اليورو ووحدة العملة الاوروبية يكمنان  في اساس التكامل الاقتصادي والسياسي".

وأفاد كل من ساركوزي وميركل بتصميمهما على  تقديم اقتراحاتهما الخاصة بتحديث اتفاقية لشبونة عشية قمة الاتحاد الاوروبي المزمع عقدها في 9 ديسمبر/كانون الاول القادم. من جانبها نوهت المستشارة الالمانية قائلة:" يتوجب علينا توجيه إشارة لتعزز الثقة  باليورو، وذلك على حساب التحديث التدريجي لاتفاقية لشبونة. لكن التنسيق السياسي يجب ان يصحب هذا الامر". واضافت ميركل ان التعديلات التي ستدرج في اتفاقية لشبونة  لن تطال وظائف المصرف المركزي الاوروبي.

وأعرب كل من ساركوزي وميركل عن ثقتهما التامة بالحكومة الايطالية الجديدة وقبلا دعوة  للحضور الى روما  باسرع وقت بغية مواصلة الحوار. ويقول الخبراء المحليون ان هذا الامر يعني ان ايطاليا تم ضمها مجددا الى "المحور الاوروبي ميركل – ساركوزي" الذي استثني منه منذ زمن سيلفيو بيرلوسكوني.

وقد بحث الثلاثي الخطوات الملموسة الخاصة بالخروج من الازمة المستديمة  للاتحاد المالي الاوروبي وأعلنوا انهم قد قاموا بالتنسيق في طرق الخروج من ازمة الديون.

وقام ساركوزي بمحاولة إقناع  ميركل بضرورة توسيع صلاحيات البنك المركزي الاوروبي الذي يجب تمكينه من التمويل المباشر للميزانيات الوطنية في دول المنطقة الاوروبية. وبالاضافة الى ذلك فالخلافات لا تزال قائمة بين باريس وبرلين فيما يتعلق بإصدار سندات اوروبية موحدة.

هذا وافادت وكالة "بلومبرغ" للانباء بان المستشارة الالمانية انجيلا ميركل لا تزال تعارض اصدار السندات المشتركة للمنطقة الاوروبية. وقالت ميركل في المؤتمر الصحفي:" لم تطرأ اية تغييرات على موقفي". وبحسب قولها فان صدور السندات الاوروبية الموحدة سيرسل اشارة  غير صائبة للاسواق".

المصدر: وكالات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك