جماعة الاخوان المسلمين تقرر عدم المشاركة في مليونية الثلاثاء

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/572242/

اعلن حزب "الحرية والعدالة" الذراع السياسي لجماعة الاخوان المسلمين انه قرر عدم المشاركة في التظاهرة المليونية التي تنوي بعض القوى السياسية المصرية تسييرها يوم الثلاثاء 22 نوفمبر/تشرين الثاني في ميدان التحرير بوسط القاهرة.

اعلن حزب "الحرية والعدالة" الذراع السياسي لجماعة الاخوان المسلمين انه قرر عدم المشاركة في التظاهرة المليونية التي تنوي بعض القوى السياسية المصرية تسييرها يوم الثلاثاء 22 نوفمبر/تشرين الثاني في ميدان التحرير بوسط القاهرة.

وقد جاء في بيان للحزب صدر مساء الاثنين 21 نوفمبر/تشرين الثاني ان ذلك يأتي من اجل "عدم استدراج الشعب إلى مواجهات دامية جديدة مع أطراف تسعى لمزيد من الاحتقان''. واكد الحزب سعيه الى تجاوز الفتنة التي تركت الانفلات الامني يسود في العديد من محافظات البلاد.

كما دعت جماعة الاخوان المسلمين المجلس العسكري الى الاسراع في محاسبة المسؤولين عما وصفته بالجرائم البشعة، وسحب قوات الامن من ميدان التحرير.

وفي هذا السياق ذكر موفد قناة "روسيا اليوم" ان ميدان التحرير تحول إلى مستشفى ميداني ضخم لاستقبال الجرحى من شارع محمد محمود الذي يصل بين ميدان التحرير ووزارة الداخلية. وافاد نقلا عن شاهد عيان أن المعتصمين إلى الآن يقومون بنقل الجرحى من الشواع المحيطة بالميدان، وبينهم قتلى. كما أكد شاهد العيان أن قوات الأمن لا تزال تطلق الرصاص المطاطي والخرطوش والقنابل المسيلة للدموع على المعتصمين.

ويواصل الأطباء في المستشفات الميدانية بميدان التحرير التعرف على الجثث التي سقطت خلال اليومين الماضيين، بينما يتواصل سقوط جرحى ومصابين بنتيجة الغازات المسيلة للدموع.

وأكد شهود عيان لموفد "روسيا اليوم" أن هناك جثثا لم يتم التعرف عليها بعد موجودة في المستشفيات الميدانية، بينما يرفض الجرحى والمصابون ركوب سيارات الإسعاف لأنها تتوجه بهم ليس إلى المستشفيات وإنما إلى أماكن مجهولة تابعة للشرطة العسكرية والأجهزة الأمنية.

هذا وتتواصل التظاهرات في كل من الإسكندرية وأسيوط والمحلة الكبرى ودمنهور. ووردت أنباء عن طريق الهاتف تؤكد سقوط قتيلين في أسيوط واعتقال 17 شخص، وسقوط قتيل واحد في الإسكندرية، بينما قام متظاهرو المحلة الكبرى بإشعال النار في أحد أقسام الشرطة. وأكدت مصادر من أمام مديرية الأمن في الإسكندرية أن هناك قناصة يقفون على سطح إحدى العمارات في ميدان سموحة. كما تتواصل الاشتباكات في منطقة حي السويس بين المتظاهرين وقوات الجيش الثال الميداني الذي يستخدم عناصر مدنية تساعد في اعتقال المتظاهرين. وبلغ عدد المصابين في الاشتباكات العنيفة بمدينة الاسماعلية أكثر من 50 شخصا.

المصدر: موقع "مصراوي" الاعلامي + "روسيا اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية