البيت الابيض: الولايات المتحدة الامريكية تتشاور مع حلفائها حول فرض عقوبات على دمشق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571857/

قال بين رودس نائب مساعد الرئيس الامريكي لشؤون الامن القومي، ان الولايات المتحدة الامريكية تجري مشاورات مع حلفائها الغربيين حول امكانية فرض عقوبات على سورية. صرح رودس بذلك في المؤتمر الصحفي الدوري يوم 17 نوفمبر/تشرين الثاني بواشنطن.

قال بين رودس نائب مساعد الرئيس الامريكي لشؤون الامن القومي، ان الولايات المتحدة الامريكية تجري مشاورات مع حلفائها الغربيين حول امكانية فرض عقوبات على سورية. صرح رودسبذلك في المؤتمر الصحفي الدوري يوم 17 نوفمبر/تشرين الثاني بواشنطن.

وقال "ان المشاورات مع قادة اوروبا حول فرض عقوبات على دمشق مستمرة. اضافة لذلك ان الجامعة العربية وتركيا تقومان بنشاط ملحوظ لوقف اعمال العنف في سورية. كل هذه الامور تزيد الضغط على نظام بشار الاسد من جانب الدول المجاورة".وتابع قوله "ان المجتمع الدولي يزداد تضامنا ضد الحكومة السورية ".

وسبق ان ساند احمد داود اوغلو وزير خارجية تركيا موقف جامعة الدول العربية حول سورية وقال " مع الاسف من هذه الناحية ان دمشق لا تلتزم بقرارات الجامعة العربية تجاه شعبها".

وكان الرئيس الاسد في بداية الشهر الجاري قد وافق على الخطة العربية " خارطة الطريق" التي اقترحتها جامعة الدول العربية للخروج من الازمة التي تمر بها البلاد. وتتضمن هذه الخطة سحب تشكيلات القوات المسلحة من المدن واطلاق سراح المعتقلين السياسيين ووقف اعمال العنف من جانب كافة الاطراف المتنازعة وبداية الحوار الوطني. ولكن حسب رأي الجامعة العربية ان دمشق لم تنفذ التزاماتها وتستمر في استخدام القوة ضد المعارضة. ولقد قررت الجامعة العربية يوم السبت تجميد مشاركة سورية في اجتماعاتها، وطلبت من الدول الاعضاء استدعاء سفرائها من دمشق. وانذرت الحكومة السورية فاما ان تنفذ مبادرة الجامعة العربية واما سيفرض عليها حصار سياسي واقتصادي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية