هيئة الأركان العامة الروسية: النزاعات المحلية المحتملة قرب حدود روسيا قد تتحول الى حرب نووية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/571848/

حذر الجنرال نقولاي ماكاروف رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الروسية يوم الخميس 17 نوفمبر/تشرين الثاني من ان النزاعات المحلية المحتملة قرب حدود روسيا قد تتحول الى حرب واسعة النطاق تستخدم فيها الاسلحة النووية.

حذر الجنرال نقولاي ماكاروف رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الروسية يوم الخميس 17 نوفمبر/تشرين الثاني من ان النزاعات المحلية المحتملة قرب حدود روسيا قد تتحول الى حرب واسعة النطاق تستخدم فيها الاسلحة النووية.

وقال الجنرال في كلمة امام المجلس الاجتماعي الروسي ان خطر نشوب نزاعات محلية في المناطقة المحيطة بطول حدود روسيا ازداد بشكل حاد بعد تفكك الاتحاد السوفيتي، محذرا من ان هذه النزاعات قد تتحول الى حرب واسعة النطاق تستخدم فيها الاسلحة النووية، "في ظروف معينة".

منظومة صواريخ اس – 500 ستحمي الاراضي الروسية

 واشار مكاروف الى ان دخول اسلحة حديثة الى الخدمة الفعلية مثل المنظومات الصاروخية "اس – 500 " ستشكل درعا دفاعيا على كامل الاراضي الروسية من أي هجوم جوي – فضائي.

وقال "لقد اعطينا شركة "الماز – انتي" فترة لا تزيد عن سنتين لبناء مصنعين اخرين لانتاج منظومات صواريخ اس – 500 التي ستدخل الخدمة ضمن تتشكيلات المضادات الجوية – الفضائية، مما سيسمح بتغطية مساحة البلاد بصورة كاملة".

وحسب قوله " اما المنظومات الدفاعية الباقية في الخدمة فسوف تضم الى تشكيلات المضادات الجوية – الفضائية لتعمل ضمن منظومة موحدة عند الضرورة.

واشار ماكاروف ان هذه التشكيلات سوف تكون تابعة مباشرة الى هيئة الاركان العامة. وقال "لقد اضفنا الى تشكيلات الدفاعات الجوية – الفضائية القوات الفضائية ومن ضمنها تشكيلات الانذار المبكر عن هجوم صاروخي ارضي وجوي وفضائي، كما دمجنا معها فرقة الدرع الصاروخية لمدينة موسكو وتشكيلات منظومة الدرع الصاروخية للبلاد".

الاركان العامة الروسية: "ستارت ـ 3" خلافا للمعاهدة السابقة تروق لروسيا

اعلن جنرال الجيش نيقولاي مكاروف رئيس هيئة الاركان العامة الروسية، ان المعاهدة الروسية الامريكية السابقة في مجال تقليص الاسلحة الهجومية الاستراتيجية (ستارت)، كانت مجحفة لروسيا، بينما "ستارت ـ 3" الجديدة تروق لروسيا.

فاعلن القائد العسكري في المجلس الاجتماعي الروسي الخميس 17 نوفمبر/تشرين الثاني، ان "معاهدة "ستارت" السابقة، كانت مجحفة لروسيا، وعلاوة على ذلك كانوا يريدون تمديدها. ومعاهدة "ستارت ـ 3"، هي بالذات لاول مرة، تروق لنا".

واكد مكاروف: "وعلاوة على ذلك، دون فيها ("ستارت ـ 3") عدد من النقاط، التي تتيح لنا الانسحاب من المعاهدة عند الضرورة".

الاركان العامة: لولا الاصلاح العسكري لبقى الجيش في عام 2014 بدون سلاح

اعلن رئيس هيئة الاركان انه لولا بدء الاصلاح العسكري قبل بضع سنوات لحرمت القوات المسلحة الروسية وفق خطة تطويرها السابقة من المعدات والسلاح في عام 2014.

فقال مكاروف انه "لو بقيت الخطة السابقة لتطوير القوات المسلحة الروسية حتى عام 2015، لحرمت القوات من المعدات والاسلحة في عام 2014".

واضاف انه لن يبق من الاسلحة والمعدات الصالحة والقادرة على العمل لدى الجيش حتى ذلك الوقت، الا ما يقل عن 10%.

الاركان العامة: سحب القوات من افغانستان قد يؤدي الى حرب في آسيا الوسطى

اعلن جنرال الجيش مكاروف ان النزاعات المحلية او الاقليمية، التي قد تنشب في آسيا الوسطى بعد انسحاب قوات الائتلاف من افغانستان، من الممكن ان تتحول الى حرب واسعة الابعاد.

فقال مكاروف امام الصحفيين في موسكو في 17 نوفمبر، ان "النزاع المحتمل هناك، الذي قد ينشب بسبب انسحاب القوات الامريكية او قوات المساعدة الامنية (من افغانستان)، قد يحفز على اي نزاع وبمختلف الكثافة. ويجب ان نكون جاهزين لذلك".

واضاف ان "هذا قد يكون (نزاعا) محليا اواقليميا، وقد يتحول الى حرب واسعة النطاق".

ولدى الاجابة عن سؤال حول مدى امكانية استخدام السلاح النووي في هذا النزاع، قال مكاروف ان "هذا موضوع خاص. وقد دونا في النظرية  كل ما يتعلق باستخدامنا السلاح النووي، وسنتمسك بهذا.

المصدر: وكالة "انترفاكس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة